“أوراق بنما” .. بنما تنشئ لجنة خبراء مستقلة لتعزيز شفافية النظامين المالي والقانوني

و م ع 3:12 - 7 أبريل 2016

أكد رئيس بنما، خوان كارلوس فاريلا، أن الحكومة، عبر وزارة الخارجية، قررت إنشاء لجنة مستقلة مكونة من خبراء وطنيين ودوليين لمراجعة الممارسات المتبعة واقتراح إجراءات لتعزيز شفافية النظامين المالي والقانوني.

وأوضح فاريلا، في خطاب موجه إلى الشعب على خلفية الجدل القائم حول “أوراق بنما”، أن اللجنة “ستقترح إجراءات سيتم تقاسمها مع بلدان أخرى لتعزيز شفافية النظامين المالي والقانوني”، مبرزا “أننا سنعمل ليس فقط على المستوى الداخلي لبلدنا، بل أيضا سنقود مجهودا سيستفيد منه العالم”.

وجدد الرئيس التأكيد على التزام بنما، باعتبارها بلدا جديا ويحترم القانون الدولي، بالتعاون مع المجموعة الدولية للبحث عن حل لهذه “المشكلة العالمية”، مناشدا باقي البلدان أن تلتزم بالطرق الدبلوماسية والاحترام المتبادل في الوقت الراهن.

وأبرز فاريلا أن هذا الوضع، الذي “أطلق عليه خطأ (أوراق بنما)، لا يعتبر مشكلة لبنما فقط، بل لعدد من بلدان العالم، والتي توجد أنظمتها القانونية والمالية عرضة للاستخدام لأهداف لا تحترم الصالح العام للمواطنين”.

وذكر بأنه خلال 21 شهرا من توليه الرئاسة، قامت الحكومة بخطوات حاسمة من أجل تعزيز الشفافية وتقوية النظام المالي وأرضية الخدمات ما مكن البلد من الخروج من اللائحة الرمادية لمجموعة العمل المالي الدولي (غافي) والمرور إلى المرحلة الثانية من مراجعة المنتدى الاقتصادي العالمي.

وشدد على أن الحكومة لن تسمح بأن يحدد الإعلام طبيعة “صورة البلد”، داعيا “الحكومات الجدية” والمنظمات الدولي إلى الحوار من أجل التوصل إلى اتفاق يساهم في التطور الاقتصادي للبلدان كافة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *