الزاكي يواصل رحلاته الأوربية من أجل “تجاربه” في المنتخب


Notice: Undefined index: normal_post_author in /home/wwworient/public_html/wp-content/themes/orient/single.php on line 25
أوريون.ما 15:42 - 15 ديسمبر 2015

بعد حوالي سنتين عن اختياره مدربا للمنتخب المغربي لكرة القدم، يواصل الزاكي بادو رحلاته المكوكية إلى أوربا، من إسبانيا إلى إيطاليا، ومن ألمانيا إلى البلدان الاسكندنافية، يحثا عن “أسود” جديدة.
وبذلك، يفيد أنه لم يتوصل، بعد، إلى “التركيبة” الناجعة التي يمكن أن يستقر عليها. والحال أنه قد يجد نفسه، دائما، أمام مجموعة عير منسجمة ومتناغمة، وبالتالي يجعل مصير أسود الأطلس في مهب الريح.
مؤخرا، أعلن الزاكي بادو أنه سيقوم بزيارة إلى إيطاليا للاتصال باللاعب المغربي الأصل في صفوف فريق بولونيا، آدم ماسينا، لإقناعه بحمل ألوان الأسود، غير أن ماسينا لم ينتظر الزاكي حتى يركب الطائرة، وبادره بتصريح شدد فيه على أن سبق له أن اختار اللعب بقميص البلاد التي ترعرع فيها.
ربما لم يكن الزاكي يعلم أن ماسينا سبق، منذ أكثر من سنة، أن رفض الاستجابة لدعوة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، للمشاركة في تجمع إعدادي للمنتخب الأولمبي، بل رد عليها بوثيقة، موقعة من طرفه، يعلن فيها أنه يفضل حمل قميص المنتخب الإيطالي.
بعدها، اضطر الزاكي التوجه إلى الدنمارك لمتابعة لاعب مغربي مغمور، قد لا يقنع الناخب الوطني، الذي سيسارع، بكل تأكيد، لتحويل وجهته إلى هولندا التي تعج بلاعبين من أصول مغربية، ليس لدعوتهم للعب مع المنتخب، وإنما فقط لـ”شرب الشاي وتناول الحلوى المغربية، ثم أخذ صور جماعية معهم”، كما يفعل دائما، أو قد يستدعي أحدا أو اثنين لمواصلة “التجريب”، والنتيجة أن الجمهور المغربي سيكون دائما أمام اسم جديد أو أكثر. والباقي يعرفه الجميع.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *