الزعيمي بارون المخدرات ما زال يزاول نشاطه الإجرامي من داخل السجن


Notice: Undefined index: normal_post_author in /home/wwworient/public_html/wp-content/themes/orient/single.php on line 25
أوريون.ما 18:58 - 18 أبريل 2016

أعلن المكتب المركزي للأبحاث القضائية أنه توصل بمعلومة مفادها أن المسمى “نجيب الزعيمي”، الذي يقضي عقوبة سجنية من أجل الاتجار والتهريب الدولي للمخدرات والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والاختطاف والاحتجاز والتعذيب، ما زال يزاول نشاطه الإجرامي من داخل أسوار السجن.

وأوضح المكتب التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، في بلاغ بثته وكالة المغرب العربي للأنباء، أن فريق بحث تابع للمكتب انتقل على إثر ذلك إلى الضيعة التي مازالت في ملكية المسمى “نجيب الزعيمي”، والكائنة بقرية “أركمان” بجماعة “كبدانة” إقليم الناظور “حيث وبعد القيام بأبحاث وتحريات تم اكتشاف وحجز كمية هامة من البنزين (1830 لتر)، وأربع سيارات بترقيم مزور، وصفائح معدنية أجنبية مزورة، بالإضافة إلى مرساة بحرية، مما يدل على أنه مازال يدير شبكته الإجرامية المتخصصة في تهريب المخدرات وعلى وشك القيام بإحدى العمليات انطلاقا من ضيعته”.

13059317_10154466812954316_997704168_nوأشار البلاغ إلى أن البحث جار من أجل تسليط الضوء على هذه القضية وإيقاف العناصر المتورطة فيها وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وكانت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء قد اصدرت حكما بالإعدام في حق بارون المخدرات نجيب الزعيمي، في قضية ما بات يعرف بملف العميد جلماد. ويتابع في هذه القضية الزعيمي بمعية 36 متهما بينهم العميد محمد جلماد، رئيس منطقة أمن الناظور السابق، وخمسة دركيين وأربعة رجال القوات المساعدة.

وكان نصيب جلماد، في هذه القضية ، ثلاث سنوات مع الغرامة وحكمت المحكمة على أخت الزعيمي بأربع سنوات وعلى أب الزعيمي محمد بـ20 سنة وعلى ابن عمه بخمس سنوات و هشام شوحو بالمؤبد وعلى أوفقير ومعمري بـ30 سنة لكل واحد منهم مع 600 مليون غرامة، تم البراءة لأغلبية الدركيين المتابعين معهم .

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *