الصحة العالمية تسجل ارتفاع معدل عمر الإنسان بمعدل 6 سنوات منذ عام 2000

وكالات 8:58 - 10 ديسمبر 2020

أعلنت مساعدة المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، سميرة أسما، الأربعاء، أنه منذ سنة 2000 ارتفع متوسط العمر المتوقع للإنسان بمعدل 6 سنوات، بينما زاد معدل الوفيات الناتجة عن الأمراض غير المعدية زيادة كبيرة.

وقالت سميرة أسما، في مؤتمر صحفي، خلال تعليقها على نشر تقرير منظمة الصحة العالمية حول الأسباب الرئيسية للوفاة للفترة 2000-2019، “أصبح الناس في جميع أنحاء العالم يعيشون لفترة أطول . وفي عام 2019، عاش الناس لفترة 6 سنوات أطول مما كان عليه في عام 2000 – ارتفع متوسط العمر المتوقع من 67 إلى 73 عاما خلال العقدين الماضيين”، مشيرة إلى أن الأمراض غير المعدية باتت من الأسباب الرئيسية للوفاة، وهي في المرتبة 7 من بين 10 أسباب رئيسية للوفاة، ومن بينها أمراض القلب والأوعية الدموية التي تودي بحياة معظم الناس”.

وأضافت أن العدد الإجمالي للوفيات بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية ارتفع من 7 ملايين إلى 9 ملايين خلال العشرين عاما الماضية، مسجلة في الوقت نفسه، تحسن الوضع المتعلق بالإصابة بمرض السل وفيروس نقص المناعة المكتسبة بشكل كبير، وهو ما يرتبط بالعمل النشط للدول للقضاء على هذه الأمراض.

وأشارت أسما إلى أن تقييم منظمة الصحة العالمية للأسباب الرئيسية للوفيات جرى في 183 دولة، لافتة إلى أنه تم فحص أكثر من 160 مرضا وكذا تأثيرها على السكان على مدى العشرين سنة الماضية.

وشددت مساعدة المدير العام لمنظمة الصحة العالمية على أن (كوفيد -19) لم يتم إدراجه في هذه القائمة، وتخطط المنظمة، في سنة 2021، لإصدار دراسة حول التأثير المباشر وغير المباشر لفيروس (كوفيد-19) على الوفيات في العالم.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *