القصر الكبير: توقيف أستاذ يشتبه بتحريضه على ارتكاب جرائم ضد سائحات بلجيكيات

أوريون.ما 21:04 - 6 أغسطس 2019

ألقت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية القبض مساء أمس الإثنين، القبض على أستاذ للتعليم الابتدائي، في ال26 من عمره، بعد تحريضه على ارتكاب جرائم في حق سائحات بلجيكيات من خلال تدوينة نشرها على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن توقيف الأستاذ والذي تم بتنسيق مع للفرقة الوطنية للشرطة القضائية، تم بمدينة القصر الكبير، عقب نشره لتدوينة على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي ” فايسبوك”، يشيد فيها بـ “أعمال إرهابية ويحرض على ارتكاب أفعال إجرامية خطيرة في حق سائحات بلجيكيات يقمن بأعمال تطوعية”.

وأضاف ذات المصدر، أن عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية مكنت من حجز جهاز حاسوب محمول وهاتف نقال في ملكية الشخص الموقوف، يشتبه في استخدامهما في نشر التدوينة التي تتضمن جرائم مرتبطة بقضايا الإرهاب والتطرف.

وذكر البلاغ أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه به تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة بقضايا الإرهاب، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد كافة دوافعها وخلفياتها.

وكانت مجموعة من السائحات الشابات البلجيكيات، قد تطوعن لترميم مسلك طرقي بأحد الدواوير النائية بإقليم تارودانت، حيث انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، صور ظهرن فيها، وهن يعملن فوق إحدى الشاحنات، ويقمن بترصيص الأحجار، لترميم المسلك طرقي وفي صورة أخرى وهن بصدد إتمام أشغال التبليط.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *