المغرب من بين البلدان التي استعمل فيها برنامج التجسس المسمى بيغاسوس

متابعة 10:57 - 12 أكتوبر 2018

أفادت منظمة “سيتزن لاب” في تقرير لها نشرته في 18 سبتمبر أنها اكتشفت أنبرنامج التجسس المسمى بيغاسوس (Pegasus)  والمصمم خصيصاً لأجهزة الهواتف المحمولة مستخدم في أكثر من 45 بلداً.

وتوصل التقرير، الذي نشر ملخصه على موقع “لجنة حماية الصحفيين” الموجود مقرها في نيويورك، إلى أنه من المحتمل أن يكون برنامج بيغاسوس، الذي يعمل على تحويل الهاتف المحمول إلى محطة مراقبة، قد استُعمل ضد عدد من الصحفيين والفاعلين في مجال المجتمع المدني في كل من المكسيك والسعودية والبحرين والمغرب وتوغو وإسرائيل والولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة.

وكان الباحثون قد تمكنوا من الكشف في السابق عن عدد من الحملات الكبيرة لزرع برنامج بيغاسوس، ومن ضمنها حملة استهدفت الصحفيين الاستقصائيين في المكسيك وأخرى ضد العاملين في مجال حقوق الإنسان في السعودية.

ويمكِّن هذا البرنامج التجسسي المهاجم من رصد وتسجيل وجمع البيانات الحالية والمستقبلية الموجودة في الهاتف. ويشمل ذلك المكالمات والمعلومات الواردة في تطبيقات التراسل وبيانات الموقع بالوقت الحقيقي. ويستطيع هذا البرنامج تشغيل الكاميرا والميكروفون في الجهاز لمراقبة المستهدف ومحيطه.

وقد صُمم بيغاسوس بحيث يتم تركيبه على هواتف تعمل بأنظمة تشغيل ‘أندرويد’ و ‘بلاك بيري’ و ‘آي أوه أس’ وذلك دون تنبيه الشخص المستهدف إلى وجود هذا البرنامج على جهازه. ومن المحتمل أن لا يتمكن الصحفيون من معرفة ما إذا كانت هواتفهم مخترقة بهذا البرنامج إلا إذا تم فحص الجهاز على يد خبير فني.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *