الوكالة الحضرية للناظور – الدريوش – جرسيف: نسبة التغطية بوثائق التعمير بلغت 100 في المئة سنة 2018

أوريون/و م ع 20:40 - 21 أبريل 2019

أكد مدير الوكالة الحضرية للناظور – الدريوش – جرسيف جمال حنفي، الجمعة بالناظور، أن نسبة التغطية بوثائق التعمير بالأقاليم التابعة للنفوذ الترابي للوكالة بلغت 100 في المئة سنة 2018.

وأوضح، خلال انعقاد الدورة الثالثة عشرة للمجلس الإداري للوكالة، أن نسبة التغطية بوثائق التعمير انتقلت من 39 في المئة سنة 2006 إلى 100 في المئة سنة 2018، مشيرا إلى تحقيق نسبة 100 في المئة من التغطية بالصور الجوية لمجموع تراب الأقاليم الثلاثة (الناظور والدريوش وجرسيف) على مساحة تقدر ب 20 ألف و980 هكتارا.

وتضمن جدول أعمال المجلس الإداري الثالث عشر للوكالة، الذي ترأسه مدير دعم التنمية المجالية بوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة أحمد التباعي، تقديم حصيلة أنشطة الوكالة برسم سنة 2018 وبرنامج عملها ومشروع الميزانية لسنة 2019.

ففي ما يتعلق بالتخطيط الحضري، أفاد السيد حنفي بأنه جرى تأطير وإعداد وتتبع 38 وثيقة تعميرية وإنجاز وتتبع تصاميم إعادة هيكلة 121 من الأحياء ناقصة التجهيز ب 21 جماعة على مساحة 2825 هكتار، وذلك بهدف تحسين ظروف عيش الساكنة بالأحياء المعنية.

كما قامت الوكالة بإنجاز مجموعة من الدراسات القطاعية والعامة وأخرى متعلقة بالتنمية المجالية والقروية، فضلا عن تتبع ومواكبة 22 دراسة قطاعية محالة من طرف المصالح الخارجية و4 دراسات أخرى متعلقة بالاستدامة والنجاعة المجالية.

وبالنسبة للتدبير الحضري، تدارست الوكالة 3613 ملفا، حظي منها 2803 بالموافقة (78 في المئة). وتتوزع بين المشاريع الكبرى التي بلغت 434 (318 بالناظور و54 بالدريوش و62 بجرسيف) والمشاريع الصغرى التي بلغت 3179 (2021 بالناظور و514 بالدريوش و644 بجرسيف).

وقد بلغت نسبة الموافقة 72 في المئة بالوسط القروي. أما حجم الاستثمارات بقطاع العقار والبناء فقد ناهز 2,5 مليار درهم؛ وفق المعطيات المقدمة.

وخلال سنة 2018، تم رصد 265 مخالفة في إطار 883 معاينة وتدخل، وذلك في إطار تفعيل مقتضيات القانون المتعلق بالمراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء، مع التحسيس بأهمية المراقبة ودورها في حماية المشهد العمراني من البناء العشوائي.

وفي السياق، أبرز متدخلون خلال هذه الدورة المؤهلات والإمكانيات الطبيعية والبشرية التي تزخر بها أقاليم الناظور والدريوش وجرسيف، فضلا عن الأوراش المهيكلة المنجزة أو التي هي في طور الإنجاز بهذه الأقاليم.

كما أكدوا على أهمية الدور الذي تضطلع به الوكالة الحضرية في مواكبة أوراش الجهوية المتقدمة والنموذج التنموي الجديد واللاتمركز الإداري، علاوة على إسهامها في تشجيع الاستثمار والنهوض بجاذبية وتنافسية المجالات الترابية.

وفي ختام هذه الدورة، صادق المجلس الإداري على الخصوص على التقريرين الأدبي والمالي للوكالة برسم سنة 2018 وعلى مشروع الميزانية وبرنامج العمل لسنة 2019.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *