بسبب جائحة “كورونا” “لارام” تكبدت خسائر يومية بقيمة 50 مليون درهم

أوريون.ما 15:23 - 14 مايو 2020

تكبدت شركة الخطوط الجوية الملكية “لارام” خسائر يومية بقيمة 50 مليون درهم، بسبب جائحة “كورونا” وما خلفته من إغلاق لحركة النقل الجوي.

وبحسب ما نشره موقع “لوديسك” فإن الشركة يلزمها ثلاث سنوات حتى تعود لمستوى نشاطها المحقق في سنة 2019.

وأشار الموقع أن عبد الحميد عدو الرئيس المدير العام للشركة وجه رسالة للعاملين فيها، أكد من خلالها أن الشركة تشتغل على رفع الدين بضمان من الدولة من أجل الوفاء بالتزامات شهر يونيو المقبل.

وأوضح في ذات الرسالة أن الشركة تشتغل على وضع خطة تتضمن تضحيات كبيرة، من أجل تغيير طريقة العمل ومراجعة التكاليف، حتى تكون الشركة أكثر تنافسية ومرونة.

وأكد عدو أن هذه الخطة يجب أن تستند بشكل أساسي على كيفية التعافي من هذه الأزمة، خاصة أن الطريق سيكون طويلا وبه عدة اضطرابات.

واعتبر نفس المسؤول أن تعافي الشركة من الخسائر التي تكبدتها، سيتم مع مرور الوقت، وخلال فترة لا تقل عن 36 شهرا، للعودة للمستويات السابقة المحققة في 2019.

وأبرز أن المحادثات جارية مع الدولة منذ بداية الأزمة، حيث يتم الاشتغال مع عدد وثيق مع أعضاء الحكومة، لإعداد خطة لإنعاش الشركة، من أجل استدامة أعمالها على المدى الطويل.

وشدد عدو على أن كل السناريوهات مطروحة على الطاولة، مؤكدا أن الخطة موضوع النقاش ستضمن مصلحة الموظفين، وستضع على رأس أولوياتها الحفاظ على الوظائف.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *