بعد مباراة الجزائر عموتة يحدد التجمع الإعدادي المقبل للمحليين

متابعة 22:39 - 20 أكتوبر 2019

حدد الحسين عموتة، مدرب المنتخب الوطني المحلي، رسميا الأسبوع الثاني من نونبر المقبل، موعدا لإقامة أول تجمع إعدادي بعد ضمان النخبة الوطنية لبطاقة المشاركة بنهائيات كأس إفريقيا للاعبين المحليين “شان 2020″، المقرر إقامته بالكاميرون بداية من يناير المقبل.

وأكد الناخب الوطني للاعبين المحليين، بعد مباراة الجزائر التي منحت العبور إلى “الشان”، أن المجموعة ستحافظ على لقاءاتها الشهرية، بتواريخ “الفيفا”، للاستعداد للبطولة الكروية، وأيضا منح الفرصة للاعبين الذين خاضوا دقائق قليلة بالمباراة الفاصلة، لمتابعتهم.

ووجه عموتة شكره إلى جميع العناصر الكروية، التي كانت باللوائح الرسمية للقاء الجزائر المزدوج، أو تلك التي تابعت المباراة من المدرجات، كالحارس عبد الرحيم الحواصلي، وسفيان الرحيمي، وعمر بوطيب الذي حرمته الإصابة قبل أيام قليلة على مواجهة “محاربي الصحراء”، من المشاركة.

وحرصت جامعة الكرة على تخصيص منحة 200 ألف درهم للاعبين الأساسيين الذين شاركوا ذهابا وإيابا أمام منتخب الجزائر، على أن يتم  تقليص جزء منها للأسماء التي حضرت في مواجهة واحدة، أو تلك التي غابت عن الترسانة البشرية الأساسية، وسجلت حضورها بالمعسكر الإعدادي.

وسيكون “أسود البطولة”، بداية من يناير المقبل، أمام موعد رسمي لخوض النسخة الـ6 لكأس إفريقيا للمحليين، والدفاع عن حظوظ عن المجموعة للحفاظ على اللقب الذي توجت به بـ2018، على حساب منتخب نيجيريا، في البطولة التي استضافتها المملكة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *