بوانو: تغيير القاسم الانتخابي هدفه محاصرة حزب العدالة والتنمية وحرمانه من الأصوات

متابعة 13:40 - 4 يناير 2021

قال عبد الله بوانو القيادي والبرلماني عن حزب “العدالة والتنمية”، إن الطريقة الوحيدة للتغلب على “البيجيدي” هي التزام المنطق و”المعقول”.

وجاء كلام بوانو في المهرجان الانتخابي الذي نظمه الحزب نهاية الأسبوع، في إطار الحملة الانتخابية للاستحقاقات الجزئية بدائرة الرشيدية.

وأكد بوانو أن المقصود من اقتراح القاسم الانتخابي على أساس عدد المسجلين، هو محاصرة الأحزاب السياسية والتحكم في نتائج الانتخابات، وفي مقدمتها العدالة والتنمية وحرمانه من الأصوات التي يمكنه تحصيلها باحتساب أصوات الموتى والذين لم يصوتوا في الاستحقاقات.

وأوضح بوانو أن جهة درعة تافيلالت تعاني من خصاص في عدة مجالات، وفي مقدمتها جامعة تستقطب شباب المنطقة الذين يضطرون للتنقل خارج الجهة، إلى جانب مركز صحي جامعي وتقوية البنية الطرقية.

وأشار أن هذه المشاكل تدخل في صلب اهتمامات فريق “العدالة والتنمية” بمجلس النواب، الذي يسعى بكل طاقته لدعم مطالب المواطنين وتنزيل مجموعة من الحقوق التي يطالب بها المواطنون، مثل تشجيع المقاولات ودعم المغرب الأخضر وتشجيع تشغيل الشباب.

ودعا بوانو إلى ضرورة وضع الثقة في المؤسسات الوطنية وفي مقدمتها البرلمان، الذي قام خلال الفترة التشريعية الحالية بأدوار طلائعية، وساهم في إخراج ترسانة قانونية ضخمة، إلى جانب دوره في حل عدد من القضايا المهمة، على حد تعبيره.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *