تجربة التعلم عن بعد محور ندوة تفاعلية بكلية الآداب بوجدة

أوريون.ما 20:55 - 24 يونيو 2020

تنظم كلية الآداب والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة محمد الأول بوجدة، بعد غد الجمعة، ندوة تفاعلية عن بعد تتمحور أشغالها حول تجربة التعلم عن بعد بالكلية.

وتشكل هذه الندوة التفاعلية التي ستعرف مشاركة ثلة من الأساتذة الجامعين مناسبة لإبراز النجاح المحقق على مستوى تجربة التعلم عن بعد إثر تفشي جائحة وباء (كوفيد – 19) والإكراهات والتحديات التي يتعين رفعها.

وأفاد المنظمون بأن التعلم عن بعد شهد تطورا كبيرا في العديد من دول العالم، لا سيما في ظل الطفرة التي شهدها مجال تكنولوجيا الإعلام والاتصال، مسجلين أن تداعيات جائحة وباء كورونا المستجد على التعليم الجامعي وإلغاء الدروس الحضورية كشفت الحاجة الماسة إلى تعزيز هذا النوع الجديد من التعلم لضمان الاستمرارية البيداغوجية.

وأكدوا أن المشاركين في هذه الندوة التفاعلية سيبحثون خصوصيات تجربة كلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة في هذا المجال والنجاحات التي حققتها والإكراهات التي شابتها في أفق إنتاج محتويات رقمية تؤدي دورها التعلمي والبيداغوجي.

ويناقش المشاركون في الندوة عدة مواضيع من بينها ” التدريس عن بعد: الواقع والآفاق”، و”التعليم عن بعد بين التصور النظري والواقع التنزيلي”، وتحديات التعليم عن بعد في زمن جائحة كورونا”، و”خصوصية التعليم عن بعد”، والحاجة إلى إدماج جديد للوسائل التكنولوجية”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *