تساقطات مطرية بطنجة تخلف خسائر بشرية ومادية (صور)

متابعة 12:52 - 8 فبراير 2021

بلغت التساقطات المطرية بمدينة طنجة، اليوم الإثنين، أزيد من 50 ملم خلال مدة زمنية لا تتجاوز الثلاث ساعات، وهو الأمر الذي أدى الى غرق عدد من الأحياء والأزقة.

وحسب الموقع المحلي “طنجة 24″، فقد أدت التساقطات المطرية إلى شلل كبير في الحركة مع توقف اضطراري نسبي للدراسة من دون أي قرار رسمي بسبب تسلل المياه إلى الفصول الدراسية، مثلما حدث مع ثانوية بلافريج بحي الزموري التي تحول فضاءها إلى ما يشبه مسبحا كبيرا.

كما غمرت المياه أيضا عددا كبيرا من الشوارع في مناطق العوامة وبني مكادة وبوخالف؛ وتسربت كميات كبيرة منها الى داخل بعض المنازل.

من جهتها، كشفت السلطات المحلية لولاية جهة طنجة – تطوان – الحسيمة أن وحدة صناعية سرية للنسيج كائنة بمرآب تحت أرضي بفيلا سكنية بحي الإناس، بمنطقة المرس بطنجة، عرفت صباح اليوم الإثنين، تسربا لمياه الأمطار، مما تسبب في محاصرة عدد من الأشخاص كانوا يعملون بداخل هذه الوحدة الصناعية.

وحسب السطات، فقد تم انتشال جثث 24 شخصا فيما تم إنقاذ 10 أشخاص آخرين ، نقلوا إلى المستشفى الجهوي لتلقي الإسعافات الضرورية. فيما تستمر عمليات البحث للوصول وإنقاذ بقية الأشخاص المحاصرين المحتملين.

وقد تم فتح بحث من طرف السلطات المختصة، تحت إشراف النيابة العامة، للكشف عن ظروف وحيثيات هذا الحادث وتحديد المسؤوليات.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *