تكريم نساء العالم القروي في “جائزة تميز” في دورتها الرابعة

متابعة 9:45 - 29 نوفمبر 2018

كرمت جائزة “تميز للمرأة المغربية” في دورتها الرابعة نساء قرويات واللواتي تشتغلن في ظروف صعبة، وذلك خلال حفل، احتضنه المسرح الوطني محمد الخامس بالرباط، وترأسه سعد الدين العثماني رئيس الحكومة وحضره عدد من أعضاء الحكومة.وأبرز العثماني، خلال كلمة ألقاها بالمناسبة، أن “تنمية العالم القروي طريق طويل يتوجب سلوكه”، مضيفا أن العالم الفروي يضج بمبادرات تنموية، لأفراد ومؤسسات رسمية وجمعيات، يجب الاحتفاء بها وشكرها والتعريف بجهودها.

ومن جانبها، أكدت وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، بسيمة الحقاوي، أن الجائزة، تهدف تثمين إسهامات المرأة المغربية في مجالات التنمية، مشيرة إلى أن هذه المبادرة أصبحت تشكل محطة سنوية متجددة، تستشرف المستقبل بعيون متفائلة بغية تعزيز المساواة والإنصاف.

وكانت الجائزة الأولى لهذه الدورة، والتي تصل قيمتها إلى 130 ألف درهم، من نصيب نعيمة الصنهاجي عن مشروعها “منحة من أجل النجاح”، الذي يهم توفير مؤسسات للاستقبال لإيواء حوالي 20 تلميذة ينحدرن من العالم القروي، وتمكينهن من متابعة الدراسة بالمستوى الإعدادي، عبر توفير منحة شهرية تقدر بـ450 درهم لكل تلميذة .

ويذكر أن موضوع هذه الدورة الرابعة يتمحور حول “المبادرات الموجهة للمرأة القروية”، وذلك من أجل تشجيع المبادرات المواطنة، التي تهتم بالنهوض بحقوق المرأة القروية وأوضاعها، سواء أفراد أو منظمات أو مؤسسات، ممن كان لهم سبق إنشاء أو رعاية مشاريع متميزة ذات الأثر الملموس على واقع المرأة القروية المغربية.

 

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *