جهة الشرق: عرض وفير وإجراءات وقائية بمناسبة عيد الأضحى

أوريون.ما 14:05 - 25 يوليو 2020

على بعد أسبوع واحد من حلول عيد الأضحى المبارك، تسجل أسواق بيع الماشية المخصصة للذبح بجهة الشرق عرضا وفيرا وكافيا بالنسبة لساكنة الجهة، مع اتباع إجراءات احترازية صارمة للوقاية من تفشي جائحة وباء (كوفيد 19).

وتتوفر جهة الشرق على 17 سوقا دائما للماشية بالإضافة إلى أسواق مؤقتة إضافية أخرى أنشئت لتعزيز الأسواق الموجودة خلال فترة عيد الأضحى و تخفيف الضغط على الأسواق الأسبوعية.

على سبيل المثال، تتوفر عمالة وجدة أنجاد على ثلاثة أسواق هي السوقان الأسبوعيان واد إسلي وسيدي موسى لمهاية بالإضافة إلى السوق المؤقت للماشية الذي تم إحداثه بسيدي يحيى الذي يستجيب للمعايير الوقائية والتنظيمية للوقاية من تفشي وباء كوفيد -19، بالإضافة إلى عدة نقاط لبيع الأضاحي موزعة على عمالة وجدة أنجاد.

فضلا عن ذلك، تم تعزيز التدابير الاحترازية بهذه الأسواق من خلال إنشاء لجان مكونة من أطر المديريات الإقليمية للفلاحة والمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحة للمنتجات الغذائية والمديرية الجهة للاستشارة الفلاحية، من أجل التحسيس والمساهمة في التنزيل الفعلي لجميع التدابير المنصوص عليها في الدورية المشتركة و الدليل العملي اللذين أصدرتهما، بمناسبة عيد الأضحى، كل من وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ووزارة الداخلية.

وبخصوص عملية ترقيم الماشية، فقد همت إلى غاية 21 يوليوز الجاري 886 ألف و556 رأسا من الأغنام و الماعز على مستوى عمالة وجميع الأقاليم التابعة لجهة الشرق.

وأوضح محجوب لحرش، المدير الجهوي للفلاحة بجهة الشرق، أنه تم تكثيف نقط بيع الأضاحي من أجل تفادي الاكتظاظ والتوافد الكثيف على عدد محدود من الأسواق، حرصا على ضرورة احترام شروط السلامة الصحية الواردة في الدورية المشتركة والدليل العملي الذي وزع على المهنيين لضمان الاحترام التام للتدابير الوقائية الرامية للحد من تفشي جائحة وباء (كوفيد-19).

وفي ما يتعلق بالماشية، أكد السيد لحرش أن جهة الشرق تتوفر على 20 ألف مرب ومسمن للغنم والماعز كما تم ترقيم عدد هام من رؤوس الماشية لتلبية حاجيات الساكنة بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

وأكد أن الماشية المعروضة للبيع بهذه الأسواق تتمتع بصحة جيدة وتخضع للمراقبة من قبل مصالح وزارة الفلاحة والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، مشيرا إلى أن الجزارين الذين سيرخص لهم بممارسة شعيرة ذبح الأضاحي سيخضعون مسبقا للتحاليل الضرورية كما ستخضع جميع العمليات للتتبع من قبل مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية التي ستكون رهن إشارة المواطنين للتدخل في حالات الضرورة.

وشدد السيد لحرش على أن عملية عيد الأضحى تمر في ظروف جيدة وفي احترام تام لتدابير السلامة الصحية، مشيرا إلى أن جميع الأسواق المخصصة لبيع الأضاحي على مستوى الجهة تتوفر على عرض كاف من الأغنام والماعز وتستجيب لمتطلبات المواطنين.

كما دعا المواطنين إلى التأكد من أن الأغنام والماعز التي يقتنونها تتوفر على الحلقة الصفراء المكتوب عليها “عيد الأضحى” وتتوفر على رقم تسلسلي موحد يمكن من تحديد مسارها.

من جهة أخرى، حث المدير الجهوي للفلاحة المواطنين على ضرورة ارتداء الكمامات الوقائية داخل الأسواق وتجنب المصافحة واستعمال معقمات اليدين واحترام مسافة الأمان، مؤكدا في السياق ذاته عى ضرورة تجنب الاكتظاظ لأن نقاط بيع الماشية عديدة وتتوزع على مجموع تراب جهة الشرق.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *