رحيل بلمهدي مؤسس مهرجان السعيدية للطرب الغرناطي والفنون الشعبية(صور)

بنيونس بحكاني 15:59 - 8 مايو 2020

إستفاق سكان مدينة بركان على خبر وفاة السيد محمد كريم بلمهدي أحد رجالات الثقافة والفن بالمنطقة الشرقية ومؤسس مهرجان السعيدية للطرب الغرناطي والفنون الشعبية .

عاش محمد كريم بلمهدي بمدينة بركان وكان أول المقاولين والمستثمرين في قطاع السياحة بالمنطقة الشرقية حيث سهر على إعطاء شاطئ السعيدية نفسا في التنشيط والتثقيف على مستوى الشاطئ والأمسيات الموسيقية الليلية ،وكان لمحمد كريم بلمهدي الهاجس الأكبر لتطوير السياحة وإبراز الجوهرة الزرقاء السعيدية على المستوى الوطني والدولي ،عاش مغمورا بحب الفن والفنانين وأسس مع مجموعة من خيرة أبناء المنطقة أول مهرجان في المغرب وبعده مهرجان أصيلا .

كان المرحوم يعشق السعيدية مقر سكناه واستثماره و بركان مقر اول وكالة له للسفر “طريفة” في السبعينات التي لعبت دورا في تطوير السياحة وتقريب العمال المهاجرين من ذويهم ،اول وكالة قدمت خدمات للساكنة والسياح والاجانب المقيمين بالجهة الشرقية.

ويعد محمد كريم بلمهدي من الأوائل الذين لعبوا الدور الكبير في استقطاب أكبر الفنانين المغاربة والاجانب بمشاركة الجوق الوطني برئاسة المرحوم عبد القادر الراشدي حضر إلى السعيدية تحت رئاسته عبد الهادي بلخياط ،عبد الوهاب الدكالي ،فتح الله لغماري ،عبد المنعم الجامعي ،حميد الزاهر،الفنانة نعيمة سميح ،لطيفة رأفت ،بهيجة إدريس، غيثة بنعبدالسلام ،عزيزة جلال،رجاء بلمليح ،الثنائي قشبال وزروال،ناس الغيوان،جيل جيلالة ،لمشاهب،تكادة ،مسناوة ، السهام وغيرهم من الفنانين والفنانات والمجوعات الشعبية .

ساهم المرحوم محمد كريم بلمهدي في جلب فنانين من الدول الصديقة والشقيقة من الجزائر من تونس من مصر من العراق ومن أوربا وكان للسعيدية  بمهرجانها الدولي موعدا كل صيف مع زوارها من مغاربة الداخل والخارج والسواح الأجانب الذين كانت تربطهم ببلمهدي صلة مباشرة من خلال وكالة الاسفر أو نادي “كيم كوب” أو مهرجان السعيدية للطرب الغرناطي والفنون الشعبية.

كان أنيقا مهذبا بسيطا في طبعه كريما في أخلاقه متواضعا في تعامله وصاحب أذن تسمع لكل كبير وصغير ،هذا هو محمد كريم بلمهدي الذي أعرفه.

رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جنانه إنا لله وإنا إليه راجعون

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *