روناريعلن استقالته من تدريب المنتخب المغربي

متابعة 14:41 - 21 يوليو 2019

أعلن المدرب الفرنسي هيرفي رونار، استقالته من تدريب المنتخب المغربي، الأحد، على إثر الوداع المبكر لبطولة كأس أمم إفريقيا من دور الـ16 التي أقيمت في مصر مؤخرا.

ونشر المدرب الفرنسى بيانا رسميا عبر حسابه على “فيسبوك” كتب فيه: “أرحل عن تدريب المنتخب المغربي بعد 3 سنوات ونصف من العمل الشاق مع الفريق ونجحنا خلال تلك الفترة فى تحقيق العديد من النجاحات كالتأهل إلى كأس العالم وإنهاء مرحلة المجموعات لكأس أمم أفريقيا بـ3 انتصارات متتالية لأول مرة في تاريخ أسود الأطلسي قبل الإقصاء من دور الـ16 أمام بنين”.

ولم يصدر أي خبر عن الجامعة الملكية المغربية حول استقالة مدرب النخبة المغربية، وكان آخر بيان صدر عن رئيسها فوزي لقجع يقول بأنه تبعا لاجتماعات بينه وبين رونار فقد اتفق الطرفان على عدم الإدلاء بأية تصريحات للصحافة.

وشكر رونار في تدوينة أخرى كل الجماهير واللاعبين والمسؤولين عن المغرب، كما وجه شكرا خاصا إلى الملك محمد السادس وولي العهد الأمير الحسن.

وأعلن رونار، عن قراراه الرسمي بمغادرة منصبه، خاصة بعدما توالت شائعات بخصوص استقالة الفرنسي رونار (50 عاما) من تدريب المنتخب المغربي، حيث أوضح أنه كان يتفاوض مع الجامعة الوطنية لكرة القدم، بخصوص إعفائه من منصبه، خاصة وأن العقد لازال مستمرا إلى غاية 2021.

وقال رونار، إن المغرب سيضل دائما بالنسبة له ذلك البلد الذي “عشت فيه مشاعر لا تصدق، وبقيت معها لقترة طويلة، مستمرة لغاية اليوم” وذلك في بلاغ نشره على صفحته الرسمية بالشبكات الاجتماعية “فيسبوك” و “تويتر”.

وأضاف رونار، أنه عاش فترة جميلة استمرت لحوالي ثلاث سنوات ونصف “شاركتها مع اللاعبين الذين أحبهم بصدق، والطاقم الرياضي المتفاني في عمله، وكل المشجعين المغاربة” على حد تعبيره. وأعلن الناخب الوطني السابق عن فخره إزاء نجاحه وفريقه في رفع كرة القدم المغربية، خاصة بعد حصولها على تصنيف 47 من لدن الفيفا.

وأضاف “لقد وصلنا مرتين إلى الدور الثاني من كأس إفريقيا للأمم..فضلا عن المشاركة في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، بعد 20 عاما من غياب المغرب عنها”. وأكد رونار أن “الوقت قد حان لإنهاء هذا الفصل الطويل والجميل من حياتي، ليس بدون بعض العواطف والحزن، ولكنه كان قرارا حتميا اتخذته قبل كان 2019” على حد تعبير رونار.

وكان منتخب المغرب قد ودع بطولة أمم إفريقيا بعد خسارته أمام منتخب بنين بركلات الجزاء الترجيحية بنتيجة 4 – 1، بعد نهاية الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

وتولى المدرب الفرنسي مهمة الإشراف على منتخب “أسود الأطلس” في شهر فبراير من عام 2016، ونجح فى قيادة المنتخب، للتأهل إلى مونديال روسيا الأخير.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *