(واشنطن بوست) تبرز دور المجلس الوطني لحقوق الإنسان في إصلاحات المغرب

متابعة/اوريون 10:48 - 28 يناير 2016

في مقال للكاتبة جينيفر روبين، نقلت الصحيفة عن رئيس المجلس الوطني، إدريس اليزمي، أن “المجتمع المغربي أبان عن إرادة حقيقية لصالح الحفاظ على التعددية السياسية”.

كما ذكرت بأن الولايات المتحدة أقرت في وقت سابق ب “الدور المتنامي” للمجلس الوطني لحقوق الإنسان باعتباره هيئة تتمتع ب “المصداقية” وتقوم ب “عمل استباقي” في الدفاع عن حقوق الإنسان، كما أعربت عن إشادتها بقرار المجلس الحكومي تعزيز المجلس الوطني لحقوق الانسان من خلال ضمان تفاعل مختلف الوزارات الحكومية مع الشكايات الموجهة إلى المجلس.

من جهة أخرى، لاحظت الصحيفة أن دينامية الإصلاحات بالمملكة تأتي في وقت تعمل فيه الولايات المتحدة والمغرب على توسيع مجال تعاونهما بإدماج الجوانب الاقتصادية والأمنية.

في هذا السياق، أشارت إلى أن “هذا النوع من التقدم الديموقراطي ما يتعين علينا دعمه بمختلف البلدان (…) لكونه يمثل الأمل الوحيد لتحقيق الاستقرار”.

كما سلطت كاتبة المقال الضوء على ضرورة “دعم جهود الإصلاح الديموقراطي لتوحيد أكبر قدر من الحلفاء وربح مزيد من الدعم في مواجهة التطرف”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *