علامات على “معصم” كيم.. هل تفسر سبب اختفاء زعيم كوريا الشمالية؟

متابعة 23:26 - 3 مايو 2020

أظهرت صور وجود علامات على معصم زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، بعد أول ظهور له عقب اختفاء عن الأنظار استمر 3 أسابيع، وأثار الكثير من التكهنات بشأن مصيره.

وأفادت شبكة “إن كيه نيوز” الإخبارية المتخصصة في أخبار كوريا الشمالية، أن كيم البالغ من العمر 38 عاما، “كان يحمل علامة غامضة جديدة على معصمه في أول ظهور علني له منذ ثلاثة أسابيع”.

وقال خبير طبي أميركي للشبكة الإخبارية إن العلامة قد تكون ندبة ناجمة عن إجراء عملية في القلب والأوعية الدموية خضع لها زعيم كوريا الشمالية مؤخرا، إذ يتم ثقب الشريان لأخذ عينة من الدم للتحليل.

وبدأت سلسلة من التكهنات الدولية حول صحة كيم بعد أن خضع لعملية جراحية في أوائل أبريل الماضي، حيث غاب عن احتفالات عيد ميلاد جده كيم إيل سونغ في 15 أبريل.

وينحدر كيم من عائلة لديها تاريخ من أمراض القلب، فقد توفي والده وجده بسبب أزمات قلبية، ومما يزيد مشكلات كيم الصحية أنه سمين ويدخن بشراهة، إذ يحرق 4 علب سجائر في اليوم، وفق ما ذكرت صحيفة “نيويورك بوست”.

وأظهرت لقطات كيم، في أول ظهور له قبل أيام، وهو يبتسم ويمشي ويتحدث ويدخن في افتتاح مصنع للأسمدة يوم الجمعة الماضي، وإلى جانبه كانت شقيقته الصغرى كيم يو جونغ، التي يعتقد الخبراء أنها ستخلفه.

وظهر كيم وأخته بدون ارتداء أقنعة واقية، على الرغم من جائحة كورونا، وسط هتافات عدد كبير من الناس كانوا جميعهم يلبسون أقنعة واقية.

وهذه ليست المرة الأولى التي يختفي فيها كيم عن الأنظار، ففي عام 2014، اختفى لمدة شهر، مما أثار تكهنات عدة بالانقلاب عليه. لكنه ظهر لاحقا وهو يمشي بمساعدة عصى طبية بعد جراحة في الكاحل.

عن سكاي نيوز عربية

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *