مهرجان الجونة يتسبّب في تفشي كورونا وسط نجوم مصر

مواقع 14:00 - 6 نوفمبر 2020

عد موجة من الانتقادات والجدل الذي طال مهرجان الجونة السينمائي بعد تنظيمه في ظل تفشي جائحة كورونا، ذكر عدد كبير من الفنانين والفنانات المصريات أنه تبين إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وكتبت الممثلة زينب غريب “ستوري” نشرتها على حسابها بـ”إنستغرام” أنه تبين إصابتها بمرض “كوفيد-19″، وطالبت كل من تعامل معها “بأخذ الاحتياطات اللازمة”.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أنها حصلت على معلومات تفيد بأن الممثلة بسمة أصيبت بالوباء، مما وضعها في دائرة العزل، لكن بسمة لم تعلن إصابتها حتى الآن.

وكتبت الممثلة يسرا على حسابها الرسمي في “إنستغرام” أنها أجرت اختبارين لفيروس كورونا، وكانت النتيجة سلبية.

وكتب الإعلامي معتز الدمرداش، الجمعة، على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي: إصابة الفنان أحمد داوود وزوجته الفنانة علا رشدي بفيروس كورونا المستجد.

لكن داود رد عليه ضمنيا، قائلا إنه مستغرب من الأنباء التي تحدثت عن إصابته وزوجته علا رشدي بالفيروس، قائلا إنهما ليسا متأكدين من حالتهما حتى الآن.

وكان عدد من المشاهير في مصر كشفوا في وقت سابق عن إصابتهم بفيروس كورونا المستجد خلال الآونة الأخيرة، ودعا هؤلاء الناس إلى الالتزام بالإجراءات الوقائية لتجنب الإصابة، وبالحجر الصحي في حال ظهرت عليهم أية أعراض.

وأعلن مطرب الراب، ويجز، الثلاثاء الماضي، عبر حسابه الخاص على أحد مواقع السوشيل ميديا، عن إصابته بفيروس كورونا، طالبا من جميع من التقاهم خلال أيام المهرجان التسع القيام بالفحص.

من جهتها اعلنت مصممة الملابس، ريم العدل، أول أمس الأربعاء، عن إصابتها هي الأخرى بالفيروس، وذلك عبر حسابها الخاص على “فيسبوك”، موضحة أن الفيروس انتقل إليها من المهرجان.

وأول أمس الأربعاء ايضا، نشرت الفنانة الشابة، سارة عبد الرحمن، عبر حسابها الخاص على فيسبوك، خبر إصابتها بكوفيد-19، بعد عودتها من مهرجان الجونة السينمائي.

وكانت الممثلة المصرية، آيتن عامر، قد طالبت من الفنانين الذين تأكدوا من إصابتهم بفيروس كورونا، الإعلان عن ذلكن قائلةً: “هما ليه لسه فيه ناس ما أعلنوش خبر إصابتهم لحد دلوقتي؟”.

لكن الانتقادات لاحقت منظمي المهرجان والفنانين المشاركين فيه بسبب عدم اتباعها إجراءات الوقاية، فارتداء الكمامة كان نادرا في المهرجان ولم يتم مراعاة التباعد الاجتماعي.

واختتم مهرجان الجونة السينمائي الذي نظم في منطقة الغردقة على ساحل البحر الأحمر الأسبوع الماضي.

وكانت الممثلة نشوى مصطفى من أبرز من أعلنوا إصابتهم، مشيرة إلى أن أشعة مقطعية على الرئة أثبتت إصابتها بالوباء.
وأثارت القلق على صحتها، باستنجادها بوزارة الصحة المصرية في منشور على صفحتها بموقع “فيسبوك”، موضحة أن بروتوكول العلاج لم يجد نفعا.

وقالت: “أموت حرفيا.. بروتوكول العلاج معملش حاجة حد يساعدني من وزارة الصحة ويقولي أروح أنهى مستشفى”.

وقوبل المهرجان بانتقادات شديدة على شبكات التواصل الاجتماعي، خاصة لجهة ضعف تدابير الحماية الصحية فيه، لكن منظمي المهرجان ردوا على هذه الانتقادات بالقول إنه تم بالتعاون مع وزارة الصحة التي خصصت عددا من طواقهم لمتابعة الحدث صحيا.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *