ندوة وطنية حول الجهوية المتقدمة والتنمية الترابية بجهة الشرق

و م ع 18:28 - 24 سبتمبر 2019

ينظم مختبر “دينامية الأوساط الجافة: الإعداد والتنمية الجهوية” بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة، بتنسيق مع مجلس جهة الشرق، ندوة وطنية حول موضوع “الجهوية المتقدمة والتنمية الترابية بجهة الشرق: الإمكانات والرهانات والآفاق الاستشرافية”، وذلك يوم 31 أكتوبر المقبل بوجدة.

ويطمح هذا اللقاء، وفق المنظمين، إلى إتاحة فرص التواصل المعرفي بين الباحثين من مختلف الحقول العلمية، من قبيل علم الاجتماع والتاريخ والجغرافيا والعلوم الاقتصادية والقانونية، وبين المسؤولين على اتخاذ القرار بمختلف مؤسسات الجهة التي تعنى بالتدبير من جهة ثانية.

وتعد هذا الندوة، بحسب ورقة تقديمية، مناسبة هامة للإسهام في مناقشة القضايا المتصلة بدور الجهوية المتقدمة في التنمية الترابية، وذلك بغية الخروج باقتراحات وخلاصات وإجابات عن الإشكالات التي يثيرها هذا الموضوع.

ويتداول المشاركون في هذا اللقاء بشأن محاور متعلقة، على الخصوص، بدور مؤسسات الجهة في التنمية، وآفاق الجهوية المتقدمة بالجهة الشرقية، ودور الفاعلين المحليين في تنشيط وتسريع حركية التنمية المحلية بغية مواكبة متطبات الجهوية المتقدمة، ومقومات التنمية بجهة الشرق، ونظم المعلومات الجغرافية بوصفها دعامة أساسية في اتخاذ القرار والمساعدة على التخطيط.

ويؤكد المنظمون أن الجهوية المتقدمة أضحت خيارا استراتيجيا اختاره المغرب لتوطيد مبدأ الحكامة الترابية وتفعيل سياسة القرب وتحقيق التضامن المجالي.

ويعد ذلك، بحسب الورقة التقديمية لهذه الندوة العلمية، فرصة لجهة الشرق لتطوير مسلسل الإعداد والتنمية الجهوية المستدامة وتفعيل الآليات المؤسساتية للجهة قصد الرفع من سرعة إيقاع التنمية المحلية المتوازنة بين جميع الأقسام الترابية المكونة لهذه الجهة، وبينها وبين الجهات الأخرى.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *