نور الدين الصايل يغادرنا إلى دار البقاء

أوريون.ما 9:01 - 16 ديسمبر 2020

غادرنا إلى دار البقاء، المدير للمركز السينمائي المغربي والقناة الثانية، نور الدين الصايل، ليلة الثلاثاء صبيحة الأربعاء، عن سن تناهز 73 عاما.

وجاء خبر رحيل الصايل، عبر تدوينة نشرتها زوجته نادية لارغيت، اكدت فيها وفاته، بعد أن كانت قد أعلنت في وقت سابق إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وبصم الراحل، نور الدين الصايل المشهد السينمائي الوطني بشكل خاص والثقافي بشكل عام، وكان متعددا في عطائه حيث جمع بين كتابة السيناريو والرواية والإنتاج.

وقد أسس الراحل في عام 1973 الفيدرالية الوطنية لنوادي السينما بالمغرب والتي لعبت دورا رائدا في نشر الثقافة السينمائية في المملكة.

وبعد بداية مساره في القناة التلفزية المغربية الأولى وفي القناة التلفزية الفرنسية “كنال بلوس أوريزون”، تولى الراحل الصايل إدارة القناة الثانية (2003-2000) ثم المركز السينمائي المغربي (2014-2003) والتي طبعهما بصرامته المهنية ومتطلباته الفكرية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *