أبرز عناوين الصحف اليومية الخميس 16 أبريل 2020

صحف 17:29 - 16 أبريل 2020

أخبار اليوم

• تهاوي دعم قنينات غاز الطهي ب49 بالمئة بين مارس وأبريل . كشف تقرير صندوق المقاصة، الصادر خلال شهر أبريل الجاري، عن تسجيل تراجع مهم في مبلغ الدعم لقنينة غاز الطهي من حجم 12 كيلوغراما بنسبة تصل إلى 49 في المئة مقارنة مع شهر مارس الماضي، وبنسبة 46 في المئة مقارنة مع شهر أبريل من السنة الماضية. وأرجع تقرير صندوق المقاصة هذا التراجع غیر المسبوق إلى المنحى التنازلي لأسعار الغاز في الأسواق الدولية، حيث كان في حدود 500 دولار للطن خلال الشهرين الأولين من السنة، قبل أن يعرف تراجعا بنسبة 46 في المئة خلال شهر مارس مقارنة مع شهر فبراير، وتراجعا بنسبة 43 في المئة مقارنة مع الفترة عينها من سنة 2019، حيث بلغ سعره نحو 291 دولارا للطن فقط.

• تدابير خاصة للوكالة المغربية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي . اتخذت الوكالة المغربية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي “أمسنور”، مجموعة من التدابير مواكبة لمستعملي مصادر الإشعاعات المؤينة خلال أزمة فيروس كورونا (كوفيد-19). وقامت الوكالة، وفق بلاغ لها، ومنذ الإعلان عن حالة الطوارئ الصحية بالمغرب بتاريخ 20 مارس الماضي، بوضع مجموعة من التدابير العملية لفائدة مستعملي مصادر الإشعاعات المؤينة، وذلك في إطار تنزيل التوجيهات الملكية والحكومية الرامية إلى مكافحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”. وتهم هذه التدابير رقمنة بعض الخدمات، حيث وضعت “أمسنور” رهن إشارة المستعملين، على موقعها الإلكتروني، استمارات طلبات التراخيص المتعلقة بالاستيراد والتصدير والتحويل والبيع والنقل لعدة أنواع من معدات الأشعة، من قبيل الماسحات الضوئية للصدر التي تستخدم في تشخيص تلف الرئة الناجم عن كوفيد-19 وفي تحديد التدابير التي يجب اتخاذها للسيطرة على المرض والتكفل بالمرضى.

المساء

• تحايل مقاولات يعجل بمرسوم جديد للاستفادة من 2000 درهم . يبدو أن لجنة اليقظة الاقتصادية قد انتبهت إلى التحايل الذي مارسته بعض المقاولات من أجل التخلص من أعباء الأجور للاستفادة من تعويض الـ (2000) درهم، الذي أقرته الدولة. فبعد أول دفعة تم صرفها لفائدة المستفيدين من هذا التعويض، تتجه اللجنة إلى إصدار مشروع مرسوم يحدد الشروط الجديدة لمنح هذه المساعدات. وبعثت اللجنة، في آخر اجتماع لها انعقد أول أمس الثلاثاء، رسالة واضحة نحو القطاع الخاص، من خلال تأکیدها على أن قدرة الاقتصاد المغربي على تجاوز هذه الأزمة يمر لزاما عبر التعاون الوثيق بين الدولة والمقاولات، مشددة على أن هذا التعاون سيتطلب من جانب المقاولات التحلي بحس المسؤولية الحقة، معلنة، في هذا الإطار، أنها ستسهر على التقيد بقواعد منح المساعدات للمقاولات في وضعية صعبة، حيث يجري استكمال الصيغة النهائية لمرسوم يوضح الشروط الجديدة لمنح هذه المساعدات.

• فارس يحث القضاة على الإعداد المسبق لمشاريع الأحكام المتعلقة بالملفات المعروضة. بعد تعطيل العمل بمختلف محاكم المملكة والاكتفاء فقط بالملفات الاستعجالية المتعلقة بالمعتقلين، دعا الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، الرؤساء الأولين لمحاكم الاستئناف ورؤساء المحاكم إلى اتخاذ كافة التدابير ليقوم القضاة بالإعداد المسبق، منذ الآن، لمشاريع الأحكام والقرارات بخصوص الملفات المعينين فيها ليتيسر البت فيها في أقرب الآجال، وفق الضمانات القانونية الواجبة تداركا لكل الوقت الضائع. وأكد الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية أن هذه التوجيهات تأتي في إطار استحضار التوجيهات الملكية التي تؤكد على أهمية إصدار الأحكام العادلة داخل آجال معقولة تضمن الحقوق وتصون الحريات وتحقق الأمن القضائي وتكريس الثقة.

* الصحراء المغربية :

• وزارة الاقتصاد والمالية تعد دليلا للعمل عن بعد بإدارات الدولة . أعلنت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة – قطاع إصلاح الإدارة، أنها أعدت دليلا للعمل عن بعد بإدارات الدولة، وذلك في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها المملكة نتيجة التداعيات الصحية والاقتصادية والاجتماعية لانتشار جائحة وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). وأوضح منشور لوزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، موجه لوزير الدولة والوزراء والمندوبين السامين والمندوب العام، أن هذا الدليل الذي يتضمن مجموعة من الإرشادات والالترامات والتوجيهات التي تيسر العمل عن بعد، يأتي استجابة لهذه الظروف التي “تتطلب التزامنا جميعا كمسؤولين وموظفين بإنجاز المهام المنوطة بنا والاستمرار في تقديم الخدمات”. وأضاف المنشور أن هذا الدليل يتضمن أيضا مجموعة من الممارسات والضوابط التي يجب احترامها من طرف الإدارة والموظف لضمان سلامة العمل عن بعد.

• مواكبة الأسر التي ترغب في ترحيل رفات ذويها المتوفين بالخارج، إلى المغرب. أكدت نزهة الوفي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، أنه ستتم بعد مرور الأزمة الصحية المرتبطة بتفشي فيروس كورونا، مواكبة كل الأسر التي ترغب في ترحيل رفات ذويها المتوفين بالخارج إلى المغرب، لاسيما أن هناك مساطر قانونية تبيح هذا الأمر وتؤطره ببلدان الاستقبال. وقالت الوفي، في حديث صحفي، “في هذه الظرفية العصيبة، نحن واعون بما تمثله رغبة مواطنينا في تنفيذ وصية ذويهم المتوفين بالخارج وترحيل جثامينهم إلى المغرب، وثقتنا كبيرة في تفهمهم لضرورة مباشرة الدفن ببلدان الاستقبال، ونعدهم أننا، بعدما تنجلي هذه النازلة، سنواكب كل الأسر التي ترغب في ترحيل رفات ذويها، لاسيما أن هناك مساطر قانونية تبيح هذا الأمر وتؤطره ببلدان الاستقبال”.

لوماتان

• المغرب ينتهج، تحت قيادة جلالة الملك، استراتيجية هجومية في مواجهة جائحة “كوفيد-19”. أكدت “ذي يوروبيان فاينانشال ريفيو”، المجلة الأوروبية النصف شهرية المتخصصة في الشؤون الاقتصادية والمالية، يوم الأربعاء، أن المغرب ينتهج، تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، استراتيجية هجومية في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد. وكتبت المجلة أنه، إلى جانب الحجر الصحي الشامل، والتدابير الرامية إلى حماية الاقتصاد، لاسيما من خلال إحداث صندوق مخصص لهذه الغاية، واعتماد نظام يتم بموجبه منح مساعدة مباشرة للساكنة المتضررة، قام المغرب بتعبئة منظومته الصناعية، من خلال إعادة توجيه المصانع نحو إنتاج الكمامات الواقية، والمطهرات الهيدرو-كحولية، والمعدات الطبية. وأوضحت المجلة أنه “من خلال المزاوجة بين مؤهلات صناعة الطيران وعلماء جامعاتها، فإن البلاد بصدد إنتاج أجهزة تنفس اصطناعي خاصة بها”، مسلطة الضوء على الاستراتيجية المتواصلة تحت إشراف جلالة الملك، والتي تقوم على اعتماد الحد الأقصى من الوقاية.

• دور المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في مكافحة جائحة (كوفيد-19) محور اجتماع عبر تقنية المناظرة عن بعد. عقد المجلس الوطني لحقوق الإنسان اجتماعا عبر تقنية المناظرة عن بعد، من أجل تبادل وتقاسم الممارسات الفضلى حول دور المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان خلال الأزمة الصحية المتعلقة بجائحة (كوفيد-19). وأوضح المجلس الوطني لحقوق الإنسان، في بلاغ، أن الاجتماع الذي عقد بشراكة مع الجمعية الفرنكوفونية للجان الوطنية لحقوق الإنسان والتحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان وشبكة المؤسسات الوطنية الإفريقية لحقوق الإنسان، تدارس مجموع الإجراءات المتعلقة برصد الوضع من منظور الحقوق والحريات ومعالجة الشكايات والتحسيس والترافع، فضلا عن التعاون الإقليمي والدولي والتدابير الوقائية التي تبناها على المستوى الداخلي. وأفاد البلاغ بأن المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الفرنكوفونية التسعة عشر المشاركة في هذا الاجتماع، ممثلة بثلاثين مشاركا ومشاركة، قامت بتوسيع النقاش حول الأدوار المنوطة بها وممارساتها في مجال تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في ظل الأزمة الصحية، فضلا عن تدارس التحديات التي تواجهها خلال هذه الظرفية الاستثنائية، وذلك في سياق مواصلة مهامها المتعلقة بحماية حقوق الإنسان والنهوض بها.

لوبينيون

• كوفيد 19: ارتفاع أعداد المتعافين . إذا كان الرأي العام يتابع باهتمام بالغ تطور وباء كورونا، فإن تركيزه لا يسلط بشكل كبير على عدد الوفيات، وإنما على أعداد المتعافين من هذا الفيروس. فإلى جانب أنها تشكل عاملا للتفاؤل بشأن قدرتنا على هزم الفيروس، فإن أعداد المتعافين، التي سجلت خلال الأيام القليلة الماضية تقدما ملحوظا على أعداد الوفيات، تؤكد نجاعة خيارات المغرب في معركته ضد هذا المرض. فهل يؤكد هذا الأمر فعالية العلاج، الذي اعتمدته السلطات في 23 مارس الماضي، والذي يرتكز على الكلوروكين؟ المستقبل القريب قادر على كشف كل شيء.

• “AVIS MEDICAL” منصة لتوفير المشورة الطبية عن بعد . أطلق خبراء في مجالي الصحة والتكنولوجيا الرقمية، مبادرة لتوفير المشورة الطبية عن بعد، عبر الإجابة بشكل آني ومباشر على كل تساؤلات المواطنين. ومن خلال هذه الخدمة، يتوخى أطباء منصة “مشورات طبية”، وفق بلاغ، كشف المعلومات الزائفة الرائجة في هذا المجال ومكافحتها، وتوفير إعلام جيد لمستعملي هذه الخدمة، بشكل يومي، من خلال مشورة طبية حكيمة، وشخصية، ومؤهلة ومتمحورة حول المريض/المستعمل. وتروم المشورة الطبية التي توفرها المنصة، توجيه وطمأنة مستخدم منصة “AVIS MEDICAL”، وإعطائه في أقصر الآجال، إن لم يكن بشكل مباشر، الأجوبة المطلوبة إما عبر الهاتف أو عن طريق تقرير كتابي على حسابه الشخصي الآمن، وذلك من طرف أطباء متمرسين.

الأحداث المغربية

• 808 آلاف أجير فقدوا عملهم بسبب كورونا . كشف وزير التشغيل والإدماج المهني، محمد امکراز، أن ما يقارب 132 ألف مقاولة تضررت من جائحة فيروس کورونا من أصل 216 ألف مقاولة منخرطة في صندوق الضمان الاجتماعي، وهو ما يشكل 61 في المئة من إجمالي عدد المقاولات المنخرطة في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. وجاء ذلك خلال تقديم وزير التشغيل لمشروع القانون المتعلق بسن تدابير استثنائية لفائدة المشغلين المنخرطين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والعاملين لديهم المصرح بهم والمتضررين من تداعيات تفشي جائحة فيروس كورونا، أمام لجنة التعليم والشؤون الاجتماعية والثقافة بمجلس المستشارين، حيث أكد امكراز أن عدد الأجراء الموقوفين عن العمل بلغ ما يفوق 808 آلاف أجير من القطاع الخاص من أصل مليونين و600 ألف أجير، بمعدل يصل إلى 31 في المئة.

• كورونا ..39 إصابة في صفوف الأمن. سجلت المديرية العامة للأمن الوطني إصابة 39 من موظفي الشرطة على الصعيد الوطني بفيروس کورونا، منذ رصد الجائحة بالمملكة. وأكدت المديرية، في بلاغ لها، أن 8 من المصابين تعافوا بشكل نهائي بعد تحاليل مخبرية، والباقي، وعددهم 31، يخضعون حاليا للرعاية الطبية ولحالة العزل الصحي، في انتظار تماثلهم للشفاء. ونفت المديرية العامة للأمن الوطني، بشكل قاطع، صحة الأخبار المتداولة إعلاميا وفي منصات التواصل الاجتماعي، والتي تزعم فرض حالة الحجر وإقفال مقرات ومفوضيات للشرطة تابعة للأمن الوطني بدعوى إصابة موظفيها بوباء کورونا المستجد (كوفيد 19).

البيان

• ارتداء الكمامة الواقية بالطريقة الصحيحة يساهم في كبح تفشي العدوى بفيروس كورونا. قال رئيس قسم الصيدلة بمديرية الأدوية والصيدلة بوزارة الصحة محمد الزرهوني إن ارتداء الكمامة الواقية بالطريقة الصحيحة لا يعني ضمان الحماية بشكل كلي من الإصابة بالعدوى بفيروس كورونا، بل يساهم فقط في كبح تفشي الوباء بين الأشخاص. وأبرز الزرهوني، في اللقاء التفاعلي الذي تبثه وزارة الصحة مباشرة على صفحتها ب(فايسبوك) حول فيروس كورونا، أن وضع الكمامة بعد تنظيف اليدين بالمطهر الكحولي، والحرص على تغطية الوجه انطلاقا من الأنف إلى الذقن، يحد من تطاير الرذاذ المنبعث من فم الأشخاص أثناء الكلام أو العطس أو السعال، مضيفا أن الالتزام بتدابير الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي عند الخروج من البيت لقضاء الأغراض المستعجلة، يبقى ضروريا لتفادي الإصابة بالفيروس.

• مديرية الأمن تنفي فرض حالة الحجر وإقفال مقرات ومفوضيات للشرطة بدعوى إصابة موظفيها بوباء كورونا. نفت المديرية العامة للأمن الوطني، بشكل قاطع، صحة الأخبار المتداولة إعلاميا وفي منصات التواصل الاجتماعي، والتي تزعم فرض حالة الحجر وإقفال مقرات ومفوضيات للشرطة تابعة للأمن الوطني بدعوى إصابة موظفيها بوباء كورونا. وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ،أنه، وتنويرا للرأي العام الوطني، ورفعا لكل لبس قد تتسبب فيه الأخبار المنشورة، فإن المرافق العامة الشرطية تندرج ضمن المؤسسات الأمنية الحساسة، التي تخضع لبروتوكول إدارة الأزمات الذي يسمح لها بمواصلة أنشطتها الأمنية، والاستمرار في تقديم خدماتها الشرطية لفائدة عموم المواطنات والمواطنين، بدون تعطيل أو إرجاء لمهامها الحيوية.

العلم

• الاتحاد العربي للنقابات يحتفي بالتدابير المغربية لحماية حقوق الشغيلة المغربية. تصدر المغرب مسحا عممه أمـس الثلاثاء الاتـحـاد العربي للنقابات وضمنه تقييما مفصلا لمستويات تفاعل عدد من الدول العربية مع جائحة كورونا في ما يتعلق بحماية حقوق الشغيلة. واستجابت المملكة لستة تدابير حمائية من أصل ثمانية حددتها الهيئة النقابية غير الحكومية في المسح لتقييم درجة تفاعل 14 دولة عربية مع تداعيات الجائحة وتأثيراتها على الطبقة العاملة الى حدود بداية الأسبوع الجاري. وتهم هذه التدابير حماية أجــور القطاع الـعـام والخاص وحماية المياومين والمدرجين ضمن القطاع غير المهيكل، فضلا عن حماية العمال اللاجئين والمهاجرين، فإجراء الاعفاء من القروض وتخويل الإجـازات المرضية مدفوعة الأجر، ثم الرعاية الصحية المجانية والإجراءات الخاصة بالمرأة العاملة .

• خرق الطوارئ الصحية ..2197 موقوفا في آخر 24 ساعة. أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني أن العمليات الأمنية المنجزة لفرض حالة الطوارئ لمنع تفشي وباء كورونا المستجد أسفرت، خلال الـ24 ساعة الماضية، عن توقيف 2197 شخصا، تم إيداع 1240 شخص منهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة الأبحاث التمهيدية التي أمرت بها النيابات العامة المختصة، بينما تم إخضاع باقي المضبوطين لإجراءات البحث والتنقيط والتحقق من الهوية. وذكر بلاغ للمديرية أن العدد الإجمالي للأشخاص المضبوطين في إطار العمليات الأمنية المنجزة لفرض تطبيق إجراءات حالة الطوارئ، منذ تاريخ الإعلان عنها من طرف السلطات العمومية، بلغ 30 ألفا و898 شخصا في مجموع المدن المغربية، من بينهم 16 ألفا و791 شخصا تم تقديمهم أمام النيابات العامة المختصة بعد إخضاعهم لتدبير الحراسة النظرية.

الاتحاد الاشتراكي

• خطوة غير مسبوقة .. سفارة المغرب بجنوب إفريقيا تدحض مزاعم خارجية بريتوريا في عقر دارها . فندت سفارة المغرب بجنوب إفريقيا المزاعم الملفقة التي تروجها وزارة العلاقات الدولية والتعاون الجنوب إفريقية بشأن الوحدة الترابية للمملكة. وأكدت السفارة، في بيان وزعته على وسائل الإعلام، استنادا الى حقائق قانونية وسياسية وتاريخية دامغة، الأسس والأدلة والحقائق التي تثبت شرعية قضية الوحدة الترابية للمملكة. ومن خلال تفنيدها نقطة بنقطة الافتراءات الواهية، المتضمنة في بيان عممته الاثنين الوزارة الجنوب إفريقية، ردا على مقال كانت نشرته وكالة المغرب العربي للأنباء حول موقف جنوب إفريقيا من قضية الصحراء المغربية، خلال إحاطة للأمانة العامة للأمم المتحدة بشأن هذه القضية، شددت السفارة المغربية على الطابع المجانب للصواب والمضلل وفي غير محله لما أدلت به جنوب إفريقيا حين وصفت الصحراء المغربية ب”آخر مستعمرة في إفريقيا”. وسجلت السفارة بأن الأمر يتعلق بادعاء يتعارض تماما مع حقيقة الأمور كما هي على الأرض، وفق ما أكدته، وعلى مر سنين والى غاية الآن الأمم المتحدة التي تدير بشكل حصري ملف نزاع إقليمي مفتعل حول الوحدة الترابية للمغرب.

• بسبب كورونا .. قرارات لفائدة المقاولات. أعلنت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، عن مجموعة من الإجراءات الرامية إلى تجنب تطبيق غرامات التأخير في حق المقاولات الحاصلة على الصفقات العمومية نتيجة لتأخير لا يعزى إليها. وأوضح بلاغ للوزارة أن هذه الإجراءات تهم على الخصوص اعتبار الأثر المترتب عن حالة الطوارئ الصحية وإجراءات الحجر الصحي المطبقة على الأفراد خارجا عن إرادة المقاولات الحاصلة على الصفقات، فيما يخص تنفيذ الصفقات العمومية، ويندرج بالتالي في إطار حالات القوة القاهرة. وفي هذا الصدد، دعت الوزارة أصحاب المشاريع التابعين لإدارات الدولة والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية وباقي الهيئات الخاضعة للمراقبة المالية للدولة، إلى الموافقة على طلبات المقاولات التي تثير القوة القاهرة، بسبب إجراءات حالة الطوارئ والحجر الصحي المتخذة من قبل السلطات العمومية، دون الأخذ بعين الاعتبار أجل سبعة أيام لتقديم طلباتها في الموضوع. وأضاف البلاغ أن الأمر يتعلق أيضا بإقرار تمديد الآجال التعاقدية، بواسطة عقد ملحق، سواء بالنسبة لصفقات الأشغال أو التوريدات أو الخدمات، وذلك في حدود مدة الطوارئ الصحية.

أوجوردوي لوماروك

• المغرب تجنب 6000 حالة وفاة جراء كورونا. أكد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية التي عقدها مجلس المستشارين، أن الإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها بتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مكنت من تفادي الأسوأ، وتجنب 6000 حالة وفاة كما قدرت الدراسات. وأضاف أن المملكة مازالت متحكمة في الوضعية الوبائية لفيروس كورونا لحد الآن، إذ ما تزال في المرحلة الثانية من مراحل انتشار الوباء، مشددا على ضرورة اليقظة، “لأن الوباء يمكن أن يتضاعف”، وضرورة استمرار حالة الطوارئ، حتى الاطمئنان على وضعية الحالة الوبائية.

• أزيد من 18 ألف مغربي عالقون بالخارج. كشفت نزهة الوفي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، أن 18 ألفا و226 مغربيا عالقون بالخارج إلى حدود 14 أبريل الجاري، بسبب قرار الإغلاق المؤقت للحدود في إطار التدابير الاحترازية التي اتخذها المغرب للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19). وقالت الوفي، في مداخلة لها خلال اجتماع لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج بمجلس النواب، إن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج “بادرت، من خلال البعثات الدبلوماسية والمراكز القنصلية المغربية بالخارج، إلى مواكبتهم وتسجيل بياناتهم، وفي بعض الأحيان التكفل بمأواهم وحتى مصاريف علاجهم.

ليكونوميست

• دعم تكميلي معفى من الضريبة لفائدة الأجراء المستفيدين من تعويضات كورونا . قررت لجنة اليقظة الاقتصادية إعفاء أي تعويض تكميلي تصرفه المقاولات لفائدة أجرائهم المصرح بهم لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الذين يستفيدون في الوقت الراهن من تعويض قدره 2000 درهم بعد توقفهم المؤقت عن العمل جراء تفشي جائحة كورونا، من الضريبة على الدخل، وذلك في حدود 50 في المئة من الأجر الشهري الصافي المتوسط. ويمكن للمقاولات صرف أجور تكميلية لكافة أجرائها المتوقفين عن العمل مؤقتا. وكشفت اللجنة أن حساب الأجر الشهري الصافي المتوسط يشمل فقط شهري يناير وفبراير 2020.

• تراجع نسب فائدة قروض السكن . بعد تراجعها بحوالي 4 في المئة سنة 2019، من المرتقب أن تواصل المعاملات العقارية تراجعها خلال الفصلين الأولين من السنة الجارية، جراء فرض حالة الطوارئ الصحية، وتزايد مخاوف الراغبين في اقتناء عقارات حول مناصب شغلهم. ومع انخفاض الطلب، يبدو أن نسب الفائدة على القروض العقارية ستواصل مسارها التراجعي. ويرتقب أن تنهج الأبناك سياسات تحفيزة بعد الخروج من الأزمة الصحية الحالية، بهدف إنعاش القطاع.

بيان اليوم

• العثماني يدعو إلى ترشيد النفقات العمومية خلال فترة الحجر الصحي. دعا رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، إلى التدبير الأمثل للالتزامات بنفقات الدولة والمؤسسات العمومية خلال فترة حالة الطوارئ الصحية. وذكر العثماني، في منشور موجه إلى الوزراء والوزراء المنتدبين والمندوبين السامين والمندوب العام، بأن اجتماع مجلس الحكومة ليوم 6 أبريل الجاري خلص إلى ضرورة انخراط كافة القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية الخاضعة لوصاية الدولة في ترشيد النفقات وتوجيه الموارد المتاحة نحو الأولويات التي يفرضها تدبير الأزمة المرتبطة بجائحة فيروس كورونا على المستوى الصحي والأمني والاجتماعي والاقتصادي تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية. وسجل أنه “سيتم تفعيل ذلك من خلال قرار مشترك بين وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة والوزارة المعنية. ويتضمن هذا القرار النفقات ذات الأولوية، على مستوى الميزانية العامة وميزانيات مرافق الدولة المسيرة بصورة مستقلة والحسابات الخصوصية للخزينة والمؤسسات العمومية، التي سيخول للقطاع الوزاري الالتزام بها خلال هذه الفترة الاستثنائية التي تمتد إلى غاية متم شهر يونيو 2020”.

• وزير الصحة: سيتم تنويع وتوسيع دائرة التحاليل المخبرية للتقليل من ساعات الانتظار. أكد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، أنه سيتم تنويع وتوسيع دائرة التحاليل المخبرية للكشف عن حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وفق استراتيجية وبروتوكول محددين استعدادا للخروج من العزلة الصحية وتقليص مدة ظهور النتائج. وأوضح آيت الطالب، في معرض جوابه على سؤال محوري بمجلس المستشارين، أن توسيع دائرة الكشف سيساهم في تحديد الأشخاص الذين اكتسبوا المناعة بعد التعافي، وتشخيص رقعة المواطنين المصابين مع توفير الدواء والعزلة الصحية، مشددا على ضرورة استمرار العزلة الصحية حسب التطور الوبائي في المغرب. وشدد على ضرورة اليقظة، “لأن الوباء يمكن أن يتضاعف”، لذلك “لابد من استمرار حالة الطوارئ، حتى الاطمئنان على وضعية الحالة الوبائية”.

رسالة الأمة

• العثماني يعيد عقارب الساعة إلى توقيت غرينيتش . على بعد أيام قليلة من حلول شهر رمضان الكريم، قررت الحكومة حذف “الساعة الإضافية من التوقيت الحالي للمملكة، بشكل مؤقت والرجوع إلى العمل بتوقيت غرينيتش”، وذلك ابتداء من يوم الأحد المقبل. وفي هذا الإطار، أصدر سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، قرارا جديدا، يقضي بتوقيف العمل بالتوقيت الحالي “غرينيتش 1+”، والعودة إلى الساعة القانونية المحددة في تراب المملكة”، وذلك بتأخير الساعة ب60 دقيقة عند حلول الساعة الثالثة صباحا من يوم الأحد 19 أبريل 2020”. القرار ذاته، والمنشور في العدد الأخير من الجريدة الرسمية نص أيضا على أن “الرجوع إلى التوقيت المذكور، بإضافة 60 دقيقة”، سيتم “عند حلول الساعة الثانية صباحا من يوم الأحد 31 ماي 2020” .

• اختراع مغربي لإنتاج قناع مرتبط بتطبيق ذكي من أجل توقع وتتبع الإصابات بفيروس كورونا . أعلن فريق علمي مغربي مكون من مهندسين وتقنيين وأطباء، عن توصله لاختراع يتعلق بإنتاج كمامة، أو قناع متصل (Masque Connecté) أطلق عليه اسم “MIDAD / مداد “، مرتبط بتطبيق ذكي لتوقع وتتبع الاصابات، التي لها صلة بفيروس كورونا (كوفي 19). وحسب أعضاء الفريق، فإن القيمة المضافة لهذا القناع تكمن في كونه يصلح للوقاية، مشيرين إلى أن هذا القناع، الذي تم تصميم بتقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد، يحتوي على مستشعرات للحرارة والرطوبة وضغط النفس، ويستطيع قياس ضغط التنفس وطول الدورة التنفسية ومستوى الأكسجين في الدم بالاعتماد على جهاز أوكسيمتر.

ليبيراسيون

• الرئيس السنغالي يعبر عن شكره لجلالة الملك على مبادرة جلالته “المتضامنة والمنسقة ” لمواجهة جائحة (كوفيد-19) . أعرب الرئيس السنغالي، ماكي سال، عن شكره لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، على مبادرة جلالته من أجل “استجابة متضامنة ومنسقة” لمواجهة جائحة “كوفيد 19″، معربا عن عزمه للعمل من أجل نجاح العملية. وأفاد بلاغ للرئاسة السنغالية بأن جلالة الملك أبلغ الرئيس ماكي سال بمبادرة لتوحيد بعض الدول الصديقة، من بينها السنغال، لتقديم رد متضامن ومنسق ضد جائحة “كوفيد 19”. وأضاف المصدر ذاته أن “الرئيس عبر عن شكره لجلالة الملك على هذه المبادرة السعيدة، وأعرب عن عزمه بالعمل من أجل نجاح العملية التي ستكون قريبا موضوع محادثات بالفيديو بين رؤساء دول وحكومات البلدان المعنية”.

• كوفيد 19: المغرب نجح في مواجهة هذا الوضع الاستثنائي بفضل المبادرات التي أطلقها جلالة الملك. أكد المندوب السامي للتخطيط، أحمد الحليمي، أن المغرب نجح في مواجهة الوضع الاستثنائي الناجم عن جائحة فيروس كورونا المستجد، بفضل المبادرات التي تم إطلاقها تحت إشراف صاحب الجلالة الملك محمد السادس. وقال الحليمي، في حديث خص به وكالة الأنباء الإسبانية (إفي)، “إن الدولة نجحت في التعامل مع هذا الوضع الاستثنائي، من خلال تعبئة الموارد الداخلية وإطلاق المبادرات الاجتماعية، بتوجيهات من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وبدعم من الحكومة”. وأضاف أن “المغرب تمكن من الاستجابة لهذه الأزمة عبر العديد من المبادرات، بشجاعة وبروح الاستباقية، وإحداث صندوق خاص للدعم الاقتصادي والاجتماعي، من خلال تعبئة الموارد الداخلية، والذي شكل أمرا بالغ الأهمية”، مشيدا بانخراط جميع أطياف المجتمع المغربي في هذه الدينامية.

ومع 16 أبريل 2020

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *