أكاديمية جهة الشرق توقع عقد نجاعة الأداء برسم سنة 2021

و م ع 12:25 - 6 فبراير 2021

وقعت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الشرق، الخميس، عقد النجاعة برسم سنة 2021 وذلك بهدف ترسيخ الحكامة الجيدة وربط المسؤولية بالمحاسبة.

ويروم عقد نجاعة الأداء برسم سنة 2021، الذي وقعه مدير الأكاديمية الجهوية مع المديرة والمديرين الإقليميين للتربية الوطنية، ترسيخ منهجية الحكامة وتفعيل المبدأ الدستوري الذي يقضي بربط المسؤولية بالمحاسبة والموارد بنجاعة الأداء.

ويأتي عقد نجاعة الأداء في إطار توفير كافة الشروط المنهجية للتفعيل الجهوي لأحكام القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي.

وتتوخى الأكاديمية الجهوية خلال هذه السنة الارتقاء بالتدبير التعاقدي مع المديريات الإقليمية إلى مرحلة التعاقد على أساس مشروع نجاعة الأداء الإقليمي، وذلك بهدف تطوير الحكامة وتفعيل المبدأ الدستوري القاضي بربط المسؤولية بالمحاسبة واعتماد معايير الفعالية والنجاعة في الأداء.

وتندرج هذه المبادرة في إطار مواصلة الارتقاء بالحوار التدبيري عبر ترسيخ منهجية التدبير التعاقدي بين الأكاديمية والمديريات الإقليمية، والتي عملت الأكاديمية على إرسائها عبر التوقيع على ميثاقين للتعاقد الداخلي بين الأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لها خلال السنتين الماضيتين، حيث خصص الأول لتنفيذ برنامج عمل السنة المالية 2019، والثاني لبرنامج عمل سنة 2020 وتضمن مؤشرات نجاعة الأداء.

وعرف حفل التوقيع، الذي حضره كذلك ممثلو أعضاء المجلس الإداري والمسؤولون بالأكاديمية الجهوية، تقديم كلمة تأطيرية من طرف مدير الأكاديمية، تلتها عروض مفصلة للمديريات الإقليمية وعرض تركيبي مركز شمل أهم العناصر المرتبطة بالحصيلة ومكونات عقد نجاعة الأداء. كما تم تسليط الضوء على منهجية التنزيل والأبعاد الموجهة والمؤطرة للاشتغال، وكذا الجدولة الزمنية للعمليات الكبرى وعدة التتبع والمواكبة الميدانية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *