أمير المؤمنين يترأس حفلا دينيا إحياء للذكرى الـ 17 لوفاة المغفور له الحسن الثاني

و م ع 22:03 - 20 يناير 2016

ترأس أمير المؤمنين الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، و الأمير مولاي رشيد والأمير مولاي إسماعيل، مساء الأربعاء بضريح محمد الخامس بالرباط، حفلا دينيا إحياء للذكرى السابعة عشرة لوفاة المغفور له الحسن الثاني .

وتميز هذا الحفل الديني بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وبإنشاد أمداح نبوية.

وبهذه المناسبة، الملك محمد السادس مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن و الأمير مولاي رشيد و الأمير مولاي إسماعيل، بزيارة قبر المغفور له الحسن الثاني والمغفور له محمد الخامس، حيث ترحم على روحيهما الطاهرتين.

كما ترحم الملك محمد السادس على روح المغفور له الأمير مولاي عبد الله.

واختتم هذا الحفل برفع أكف الضراعة إلى العلي القدير بأن يتغمد المغفور له الحسن الثاني بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه، وبأن يمطر شآبيب رحمته وغفرانه على المغفور له محمد الخامس وينور ضريحه.

كما ابتهل الحضور إلى الله سبحانه وتعالى بأن يحفظ أمير المؤمنين الملك محمد السادس بما حفظ به الذكر الحكيم، و يقر عينه بولي عهده الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره جلالته بشقيقه الأمير مولاي رشيد، وبكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *