التدخين يقتل 8 في المائة من المغاربة

أوريون/و م ع 9:54 - 28 يناير 2016

قال وزير الصحة، الحسين الوردي، إن التدخين يتسبب في 8 في المائة من الوفيات العامة بالمغرب، 75 في المائة منها من وفيات سرطان الرئة، و10 في المائة من وفيات أماض الجهاز التنفسي.
وكان الوردي يتحدث، خلال لقاء دراسي حول التدخين نظم الأربعاء، بمجلس النواب.
وحسب الوردي، فإن نسبة التدخين بالمغرب تعتبر من أعلى النسب المسجلة بمنطقة الشرق الأوسط، 31 في المائة منهم رجال و2,3 في المائة من النساء، كما أن النسبة عند الأطفال المتمدرسين ما بين 13 و15 سنة، تصل إلى 10 في المائة عند الذكور و7 في المائة عند الإناث.
وأضاف أن التدخين يعتبر وباء عالميا وخطرا حقيقيا على الصحة، حيث يمثل تعاطي التبغ أحد أهم مسببات الوفاة التي يمكن اجتنابها، وهو يودي بحياة نحو ستة ملايين نسمة كل عام، أكثر من 600 ألف نسمة منهم يقضون نحبهم جراء التعرض لدخان التبغ غير المباشر.
وتوقع الوردي أن يحصد “هذا الوباء” أرواح ثمانية ملايين نسمة بحلول عام 2030، في حال عدم اتخاذ أي إجراءات للحد من مخاطره، أكثر من 80 في المائة منهم من سكان البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل، كما يعتبر هذا العبء، من حيث معدلات الوفيات والعجز المبكرين، تهديدا للتنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *