الجزائر ترفع حالة التأهب العسكري على الحدود

أوريون 15:22 - 14 مارس 2016

رفعت الجزائر حالة التأهب العسكري على الحدود بسبب مخاوف من تهريب سلاح والاضطرابات في ليبيا حيث كسب تنظيم الدولة الإسلامية أرضا.

وزار رئيس الأركان جنوب شرق الجزائر قرب الحدود مع ليبيا بعد أيام من قتل الجيش ثلاثة متشددين إسلاميين في كمين ومصادرة أسلحة منها صواريخ ستينجر.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية عن رئيس أركان الجيش الجزائري ونائب وزير الدفاع الفريق أحمد قايد صالح قوله “ما تعيشه منطقتنا في الوقت الراهن من اضطرابات وتفاقمات أمنية غير مسبوقة ينذر بالتأكيد بعواقب وخيمة وتأثيرات غير محمودة على أمن واستقرار بلدان المنطقة.”

وأضاف أن هذا “يملي علينا في الجيش الوطني الشعبي التحلي بالمزيد من الحرص واليقظة حتى تبقى الجزائر عصية على أعدائها ومحمية ومصانة من كل مكروه.”

وتفيد تقارير صحفية محلية أن الجزائر زادت بالفعل تواجدها العسكري على الحدود بنشر المزيد من القوات واستخدام طائرات استطلاع بدون طيار.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *