الجمع العام العادي لنادي الصحافة بالمغرب يعيد انتخاب رشيد الصباحي رئيسا

أوريون.ما 21:35 - 10 أبريل 2021

 أعيد انتخاب رشيد الصباحي رئيسا لنادي الصحافة بالمغرب، وذلك في أعقاب أشغال الجمع العام العادي للنادي الذي انعقد اليوم السبت بمقره بالرباط.

وأعيد انتخاب الصباحي بعد حصوله على ثقة 13 عضوا، صوتوا لصالحه من بين أعضاء المكتب التنفيذي، مقابل 6 أصوات لمليكة حاتم.

وعرفت أشغال الجمع العام أيضا المصادقة على التقريرين الأدبي والمالي، قبل أن يتم انتخاب أعضاء المجلسين الإداري والتنفيذي للنادي.

وأشار التقرير الأدبي المقدم خلال هذا الجمع العام، إلى أنه رغم الصعوبات الذاتية والموضوعية التي حالت دون الحفاظ على السير العادي لأنشطة نادي الصحافة بالمغرب، فقد تمكن من تنظيم العديد من الأنشطة الصحافية والإعلامية، فضلا عن عقد شراكات مع العديد من المؤسسات الصحافية والفنية والثقافية والحقوقية، وكذا مع المؤسسات الثقافية الأجنبية المعتمدة في المغرب.

وتميزت سنوات 2017 و2018 و2019، حسب التقرير الأدبي، بتنظيم المكتب التنفيذي لعدة لقاءات تكوينية في الصحافة والأجناس الصحافية، ولقاءات وتدريبات لفرق مسرحية، فضلا عن توقيعات لمجموعة من الإصدارات الجديدة، وتنظيم ندوات حول الاعلام السمعي البصري والالكتروني، والاغنية المغربية والفنون التشكيلية.

وقال رشيد الصباحي في كلمة خلال هذا الجمع العام إن هذا التنظيم المهني الذي يعتبر فضاء للتواصل والنقاش العمومي وتبادل التجارب بين الزملاء الصحافيين، يستمد قوته من الأهداف التي أسس من أجلها، مشيرا إلى أنه تأسس بإرادة مجموعة من كبار الصحافيين المهنيين المشهود لهم بالكفاءة والمصداقية.

وأضاف أن نادي الصحافة بالمغرب يتطلع إلى مرحلة جديدة بعد تجديد دمائه، من أجل إعطاء انطلاقة جديدة لهذا التنظيم، وإعادة اشعاعه بأفكار وبرامج جديدة، من خلال العمل على تجاوز الفترات الصعبة السابقة، والمضي قدما بروح من الحماس والجدية لجعل النادي قاطرة للحوار في احترام المهنة ومبادئها وشرفها.

ويعد نادي الصحافة جمعية مستقلة عن أية جهة حكومية أو حزبية أو نقابية أو مؤسسات إعلامية أو غيرها، ويهدف إلى العمل على تطوير مهنة الصحافة والاعلام بالمغرب من خلال التكوين وإعادة التكوين، ومتابعة التطورات التكنولوجية والمهنية في ميدان الاعلام.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *