الخلفي: الصحافي غير معني بالإكراه البدني في حالة عجزه عن أداء الغرامة أو التعويض


Notice: Undefined index: normal_post_author in /home/wwworient/public_html/wp-content/themes/orient/single.php on line 25
أوريون.ما 12:00 - 19 فبراير 2016

قال مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن مشروع قانون مدونة الصحافة والنشر ينص على أن الصحافي غير معني بالإكراه البدني في حالة إثباته للعجز عن أداء الغرامة أو التعويض.

يشار إلى أن المشروع تم تقديمه، مؤخرا، أمام لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب.

وأضاف الخلفي أن مشروع القانون يمثل تطورا هاما جدا على درب حماية وتكريس حرية الصحافة بالمغرب، وأعلن أنه سيتم الأسبوع المقبل تقديم تقرير حول جهود المغرب للنهوض بحرية الصحافة.

إلى ذلك، كشف الخلفي أن عدد القضايا المتعلقة بالصحافة والنشر، التي عرضت أمام محاكم المملكة خلال السنة الماضية، بلغ 22 قضية دون الحكم بحبس أي صحفي، مذكرا بأنه تم خلال الـ13 سنة الأخيرة تسجيل حوالي ألف قضية من هذا القبيل.

وأوضح الخلفي، في معرض رده على سؤال خلال لقاء صحفي، عقب انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، أنه من أصل هذه القضايا الـ22 تم الحكم في 13 منها بالبراءة أو بالبطلان أو بعدم الاختصاص.

فيما تم الحكم، حسب الخلفي، في سبعة بأداء غرامات، بينما ما تزال قضيتان حكم فيهما بالحبس في المرحلة الأولى للتقاضي.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *