السعودية: استقرار حالة التوأم السيامي الباكستاني ووظائف الأعضاء تعود لطبيعتها

أوريون.ما/و م ع 13:25 - 1 أبريل 2016

e911454cdb6476f1a870ec67abb2389e-535x327

أعلن الفريق الطبي السعودي المشرف على عملية فصل التوأم السيامي الباكستاني (فاطمة ومشاعل) أن حالة هذا التوأم شهدت “استقرارا كبيرا”، بعد مرور خمسة أيام من نجاح عملية الفصل التي أجريت لهما السبت الماضي، في مستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبد العزيز الطبية.

ونقلت وكالة الانباء السعودية عن المستشار بالديوان الملكي رئيس الفريق الطبي والجراحي، عبد الله بن عبدالعزيز الربيعة، تأكيده أن جميع المؤشرات الحيوية لدى التوأم طبيعية، مع عودة وظائف الأعضاء إلى العمل بشكلò طبيعي، نافيا وجود أي مخاوف على حياة الطفلتين فاطمة ومشاعل، خصوصا بعد أن تم نقلهما من العناية المركزة في قسم الأطفال إلى جناح الأطفال في اليوم التالي للعملية الجراحية.

أشار إلى أن التوأم بدأتا تتفاعلان مع والديهما والطاقم الطبي المتابع لحالتيهما كأي طفل في نفس سنهما، إضافة إلى تناولهما الطعام بشكل طبيعي.

يذكر أن التوأم السيامي الباكستاني فاطمة ومشاعل، اللتين وصلتا إلى الرياض برفقة والديهما يوم 3 مارس الماضي بناء على توجيهات من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، خضعتا لعملية جراحية لفصل الأجزاء الملتصقة من جسديهما، المتضمنة منطقة أسفل الصدر والبطن، والتي جرت من خلال ست مراحل، مستغرقة ست ساعات، بدأت بالتخدير، ثم الإعداد والتعقيم، فالبداية والفتح، ثم فصل الكبد، وإعادة ترميم الأعضاء، والتغطية والتضميد.

والعملية التي تأتي في المرتبة الأربعين على قائمة حالات فصل التوائم، قام بها فريق طبي سعودي مكون من 20 استشاريا وأخصائيا.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *