السلطات الإسبانية تعيد 1500 منهم إلى المغرب

متابعة 12:57 - 18 مايو 2021

لم تتوقف موجة الهجرة الجماعية إلى مدينة سبتة المحتلة، رغم ما عرفته المدينة من تعزيزات أمنية كبيرة قامت بها السلطات الإسبانية.

وتنواصل موجة الهجرة الكبيرة في اليوم الثاني، حيث يناهز عدد الوافدين الجدد على المدينة المحتلة ألف وخمسمئة شخص، استطاعو تجاوز السياج الحديدي الممتد على حدود سبتة.

وتعيش المدينة استنفارا أمنيا كبيرا هذه الأيام بعدما استطاع أزيد من 6 آلاف شخص العبور أمس الاثنين، من بينهم أزيد من 300 قاصر، في مشهد غير مسبوق، فيما أعلنت السلطات الإسبانية اليوم عن إعادة ما يزيد عن 1500 مهاجر مغربي.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *