المصري أبو الغيط “صديق إسرائيل ورفيق ليفني” أمينا عاما للجامعة العربية


Notice: Undefined index: normal_post_author in /home/wwworient/public_html/wp-content/themes/orient/single.php on line 25
أوريون.ما 13:24 - 11 مارس 2016

أعلنت جامعة الدول العربية أمس الخميس 10 مارس تعيين وزير الخارجية المصري الأسبق أحمد أبو الغيط أمينا عاما لها خلفا لنبيل العربي الذي تنتهي ولايته في 30 يونيو.

وعلى الرغم من إعلان الجامعة تعيين أبو الغيط أمينا عاما قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن بلاده تتحفظ على شخصه.

وقال “كان بودنا أن يكون هناك توافق على شخص الأمين العام المرشح. لذلك كان هناك المزيد من التشاور حول هذا الموضوع ورغبة منا وحرصا منا على ألا يؤثر ذلك على العمل العربي المشترك فنحن سنكون مع هذا التوافق رغم تسجيل تحفظنا على شخص المرشح.”

وشغل أبو الغيط (74 عاما) وهو الأمين العام الثامن للجامعة منصب وزير الخارجية في السنوات السبع الأخيرة من حكم الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك الذي أطاحت به انتفاضة شعبية غي فبراير شباط 2011.

ومنذ تأسيس جامعة الدول العربية عام 1945 شغل مصريون منصب الأمين العام باستثناء التونسي الشاذلي القليبي الذي شغل المنصب عام 1979 بعد نقل مقر الجامعة إلى تونس احتجاجا على اتفاقات كامب ديفيد بين مصر وإسرائيل. وعادت الجامعة العربية إلى القاهرة عام 1990.

ورشحت مصر أبو الغيط لشغل المنصب ولم يتقدم مرشحون منافسون.

وأثار تعيين أبو الغيظ جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أعاد نشطاء التذكير بلقاء الأمين العام للجامعة العربية الجديد أحمد أبو الغيط مع وزيرة الخارجية الصهيونية “تسيبي ليفني” عام 2008، قبيل إعلان إسرائيل الحرب على قطاع غزة، وصور شهيرة لهما يتبادلان الابتسامات والمصافحة بحرارة، ووصفوا أبو الغيط بأنه “صديق إسرائيل ورفيق ليفني”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *