المغرب يكبد إسبانيا خسائر مادية كبيرة بإقصائها من عملية “مرحبا 2021”

أوريون.ما 14:03 - 7 يونيو 2021

تسبب استثناء السلطات المغربية، في قرارها الأخير، الموانئ الإسبانية من عملية “مرحبا 2021″، في خسائر مادية كبيرة لإسبانيا.

وأكد عمدة الجزيرة الخضراء، إغناصيو لاندالوسي، أن المنطقة ستتكبد خسائر كبيرة بعد القرار السيادي المغربي القاضي باستثناء الموانئ الإسبانية من عملية عودة مغاربة الخارج إلى أرض الوطن، للسنة الثانية على التوالي.

وأوضح المسؤول الإسباني أن القرار، لن يؤثر سلبا على الجزيرة الخضراء وطريفة فقط، بل على مناطق واسعة من التراب الإسباني، والتي كان يستفيد سكانها من مرور مئات الآلاف من المغاربة ذهابا وإيابا.

واعتبر المتحدث ذاته أن القرار كان متوقعا بالنسبة له، وتنبأ باتخاذه قبل مدة، لكون اجتماعات اللجان التقنية بالبلدين لم تنعقد بالوتيرة المعتادة هذه السنة.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *