بطولة أستراليا المفتوحة: حرمان 47 لاعبا ولاعبة من التداريب لمخالطة مصابين بفيروس كورونا

أ ف ب 15:44 - 16 يناير 2021

حُرم 47 لاعبا ولاعبة من خوض تمارين كرة المضرب لمدة اسبوعين، في انتكاسة كبيرة قبل انطلاقة بطولة استراليا المفتوحة، بعد ثبوت اصابة ركاب على رحلتين قادمتين الى ملبورن بفيروس كورونا المستجد.

وبرغم ان المصابين الثلاثة ليسوا من اللاعبين، الا ان جميع ركاب الرحلة اعتبروا من المخالطين وفُرض عليهم حجر صحي الزامي في غرف فنادقهم لمدة 14 يوما.

وهذا يعني انه يُمنع عليهم خوض التمارين في الساعات الخمس المخصصة للفترة الاعدادية لاولى البطولات الاربع الكبرى والتي تم تأجيلها بسبب كورونا لتنطلق في الثامن من فبراير المقبل، وذلك بحسب ما ذكر الاتحاد الاسترالي للعبة.

وتواجد 24 لاعبا ولاعبة على رحلة من لوس انجليس الاميركية، حيث جاءت نتائج أحد افراد الطاقم ومدرب ايجابية.

وبحسب تقارير صحافية محلية، كانت البيلاروس فيكتوريا أزارنكا حاملة اللقب السابقة والاميركية سلون ستيفنز بطلة فلاشينغ ميدوز 2017 والياباني كي نيشيكوري من بين ركاب الطائرة.

وجاءت نتيجة احد ركاب الطائرة القادمة من ابوظبي حيث اقيمت التصفيات ايجابية، وضمت على متنها 23 لاعبا من بينهم بطلة فلاشينغ ميدوز 2019 الكندية الشابة بيانكا أندرييسكو، الالمانية انجليك كيربر بطلة 3 دورات كبرى والروسية المخضرمة سفيتلانا كوزنتسوفا.

قال منظم الدورة كريغ تايلي “نتواصل مع جميع القادمين على الرحلة، وخصوصا مجموعة اللاعبين الذين تغيّرت اوضاعهم راهنا، للتأكد من احتياجاتهم وتقييم حالتهم بسرعة”.

ووصفت الفرنسية أليزيه كورنيه المتواجدة في ملبورن والتي لم تكن على متن الطائرتين الوضع بالـ”جنوني”.

غرّدت اللاعبة “قريبا، يتعيّن على نصف لاعبي بطولة استراليا الخضوع للعزل”.

تابعت “أسابيع وأسابيع من التمارين والعمل الشاق ستذهب سدى بسبب حالة كوفيد واحدة ايجابية في طائرة شبه فارغة. عذرا ولكن ها جنوني”.

واستمر لاعبو النخبة بالوصول الى استراليا الخميس قبل البطولة المقامة عادة في كانون الثاني/يناير وتأجلت للفترة بين 8 و21 فبراير.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *