بنموسى يجتمع مجددا مع زعماء الأحزاب السياسية للتشاور حول الميثاق الوطني من أجل التنمية

متابعة 12:19 - 21 يونيو 2021

يرتقب أن يلتئم زعماء الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان، يوم غد الثلاثاء، بمدينة سلا، مع رئيس اللجنة الخاصة بإعداد النموذج التنموي من أجل التشاور حول مشروع الميثاق الوطني من أجل التنمية.

وسيجري خلال هذا اللقاء الثاني من نوعه، تباحث سبل واقتراحات تنزيل النموذج الذي عرض على أنظار الملك محمد السادس الشهر المنصرم.

كما سيتخلل اللقاء المذكور، تبادل وجهات النظر ومطارحة أفكار وتصورات الأمناء العامون للأحزاب السياسية للميثاق الوطني من أجل التنمية.

وعلى مدار الأيام الماضية، واصل شكيب بنموسى وأعضاء لجنته، عرض خلاصات عملهم عبر عقد اجتماعات واسعة مع عدد من الفاعلين، وفقا للتعليمات الملكية.

وكان جميع أمناء ورؤساء الأحزاب السياسية، قد ثمنوا عاليا خلاصات عمل اللجنة، وذلك على هامش الاستقبال الملكي الذي ترأسه الملك شهر ماي الماضي.

وترفض فيدرالية اليسار الديمقراطي، المشاركة في صياغة الميثاق أو التوقيع عليه، بمبرر وجود تباين في المرجعيات والرؤى بين الاشتراكي الموحد والطليعة الديمقراطي الاشتراكي والمؤتمر الوطني الاتحادي، من جهة، وباقي الأحزاب السياسية، مثلما قال علي بوطوالة في تصريح سابق لموقع “الأول”، أكد فيه كذلك أنه لا يمكن للفيدرالية أن تضع يدها في يد أحزاب تختلف معها اختلافا جذريا وترى أنها مسؤولة عن فشل النموذج التنموي السابق.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *