جيمس بوند يعود بعد إرجائه أشهرا عدة بسبب جائحة كوفيد-19

أ ف ب 14:59 - 28 سبتمبر 2021

تشهد لندن الثلاثاء العرض الأول لأحدث أفلام جيمس بوند، “نو تايم تو داي” بعد إرجائه أشهرا عدة بسبب جائحة كوفيد-19، وهذه المرة لا تقتصر مهمة العميل 007 على إنقاذ العالم، بل أيضا صالات السينما التي أنهكتها فترات الإغلاق الطويلة.

ويزخر الفيلم الخامس والأخير للممثل البريطاني البالغ 53 عاما في هذه السلسلة بمشاهد سباقات المطاردة والانفجارات وتبادل إطلاق النار، بحسب الإعلان الترويجي الذي يعد محبي هذه السلسلة بفيلم لا يقل إثارة وتشويقا عما سبقه من المهمات السينمائية للعميل السري الأشهر في العالم.

ومع تأخير استمر سنة ونصف سنة بسبب الجائحة، يقام عرض أول عالمي للفيلم الممتد على ساعتين و43 دقيقة الثلاثاء في قاعة “رويال ألبرت هال” العريقة في لندن، قبل طرحه في الصالات السينمائية البريطانية اعتبارا من الخميس.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *