فالس لا يرى اي مبرر لمنح طارق رمضان الجنسية الفرنسية

أ ف ب 13:12 - 22 مايو 2016

صرح رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس انه ليس هناك “اي سبب” يدعو الى منح المفكر الاسلامي السويسري طارق رمضان الجنسية الفرنسية.

وقال فالس في مقابلة اجرتها معه اذاعة “راديو جي” اليهودية الباريسية قبل مغادرته السبت باريس متوجها الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية، وسيتم بثها بعد ظهر الاحد “ليس هناك اي سبب يدعو الى حصول طارق رمضان على الجنسية الفرنسية”.

واضاف “حين يتطلع شخص ما الى ان يكون فرنسيا، فهذا يعني انه يتطلع الى تقاسم قيم”، الا ان رسالة رمضان “تتناقض” مع قيم فرنسا، براي فالس.

وندد رئيس الوزراء ايضا بـ”اليسار الاسلامي”.

وقال “لا يزال هناك نقاط التنازل تلك، نقاط الالتباس تلك”، مستشهدا بصورة خاصة بطارق رمضان، واضاف “انها نقاط التباس متعمدة تشكل تربة خصبة للعنف والتطرف”.

ورمضان هو حفيد مؤسس جماعة الاخون المسلمين المصري حسن البنا، ويتهم بانه يعتمد خطابا مزدوجا ويروج للاسلام السياسي ضمنا. غير ان رمضان الراغب في الحصول على الجنسية الفرنسية يشدد على تمسكه بـ”قيم الجمهورية”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *