نقابة الصحافة تستعد للاحتجاج ضد الحكومة وتعتبر بنود “عقد البرنامج” عرقلة وليس حلا

متابعة 19:18 - 7 يناير 2021

وصفت النقابة الوطنية للصحافة المغربية، عدم إشراك الحكومة لها في تدبير “عقد البرنامج” المخصص لقطاع الصحافة، بالسلوك غير المعتاد.

وأكدت النقابة في بلاغ لها ، أن عدم إشراك الحكومة لها  في إعداد وإعلان التدابير المرتبطة بإعلان ما سمي ب “عقد البرنامج ” المخصص لقطاع الصحافة، وهو سلوك غير معتاد.

واوضحت النقابة، انها كانت شريكا رئيسيا وفعالا في مجمل المشاورات والاتصالات التي سبقت اتخاذ العديد من التدابير والإجراءات والبرامج التي كانت تهم مجمل القضايا المرتبطة بالمشهد الإعلامي خلال الحكومات المتعاقبة.

 وأشارت النقابة الوطنية للصحافة المغربية، في البلاغ نفسه، إلى أنه وبالنظر للبنود التي تضمنها ما سمي ب “عقد البرنامج” المذكور، والتي يجيز استغلالها كمسوغ خطير للمس بالاستقرار المهني للعاملات والعاملين بالقطاع، فإنها  تحمل الوزارة الوصية كل المسؤولية في ما سيترتب  على ذلك من مس بالحقوق الكاملة للعاملين بالقطاع .

وإعتبرت النقابة عقد البرنامج المذكور، عرقلة وليس حلا للأوضاع الصعبة التي يعرفها قطاع الصحافة والنشر، كما تعتبر أن مراجعة الاتفاقية الجماعية ومقتضيات العقد البرنامج الذي لم يتغير منذ 2005، حدا أدنى لمعالجة الأوضاع الصعبة للصحافيات والصحافيين.

وختمت النقابة بلاغها، بإخبار “مناضليها وعموم الرأي العام عن تسطير برنامج نضالي تصاعدي لمواجهة ما يتهدد مصير القطاع والعاملين به، وستدعو أجهزتها للاجتماع الطارئ لترتيب كل الخطوات المقبلة.”

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *