وزير التعليم العالي: نصف الطلبة يغادرون الدراسة دون الحصول على أي شهادة

متابعة 10:30 - 5 يناير 2022

سلط وزير التعليم العالي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، الضوء على الإكراهات التي يعاني منها القطاع الذي يتولى حقيبته، موردا أن النسبة الإجمالية للانقطاع عن الدراسة في صفوف طلبة الجامعات المغربية، بدون الحصول على أي شهادة، يبلغ 49.4 بالمائة.

وعزا الوزير، خلال اجتماع للجنة التعليم بمجلس النواب، الثلاثاء، هذا الارتفاع في نسبة الهدر الجامعي، إلى صعوبة الولوج والاندماج في سوق الشغل لدى حاملي شهادة الإجازة بسبب عدم تملك خريجي المؤسسات الجامعية ذات الاستقطاب المفتوح لمجموعة من الكفايات الأفقية المتعلقة بالمهارات الحياتية بالإضافة إلى ضعف تملك اللغات الأجنبية.

وفي هذا الصدد، أوضح المسؤول الحكومي، أن هذه الإكراهات كانت وراء اقتراح نظام “الباشلور”، الذي أبان، حسب رأي المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، عن مجموعة من الشوائب.

ومن جهة أخرى، سجل ميراوي إشكالية التوجيه وعدم ملاءمة مخرجات التعليم الثانوي مع طبيعة توزيع الطلبة بمختلف مسالك ، موردا، في هذا الصدد، أن %35 من مجموع الحاصلين على باكالوريا علمية أو تقنية يفضلون التسجيل في ميادين العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية والآداب والعلوم الإنسانية.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *