2000 ألف طالب جديد يقضون مضجع عميد كلية الحقوق بوجدة


Notice: Undefined index: normal_post_author in /home/wwworient/public_html/wp-content/themes/orient/single.php on line 25
أوريون.ما 16:28 - 5 يناير 2016

لم يخف عبد الله الإدريسي، العميد الجديد لكلية الحقوق بوجدة، أن تزايد أعداد المسجلين الجدد سنويا بما يقارب 2000 طالب وطالبة يضع المؤسسة أمام تحديات كبرى.

جاء ذلك في كلمة ألقاها في حفل تنصيبه على رأس الكلية خلفا لمحمد قصير.

وشدد الإدريسي على ضرورة اتخاذ تدابير من شأنها تحسين القدرة الاستيعابية وتدبير الأعداد الكبيرة من الطلبة الجدد، والعمل على توسيع عرض التكوينات بإحداث تكوينات موضوعاتية ومتنوعة، ومنسجمة لحاجيات المحيط السوسيو مهني.

كما تحدث الإدريسي عن اختلالات وعوائق تعانيها المؤسسة على مستوى التعليم والبحث العلمي وعلى مستوى التدبير البيداغوجي والإداري والمالي، وعلى مستوى التأطير، والوضع العام للبنيات التحتية والتجهيزات والمرافق الصحية والنظافة.

وقال الإدريسي إلى أنه سيبادر إلى اعتماد “مقاربة تشاركية داخلية وخارجية، بتنسيق وتشاور مع المؤسسات الجامعية لمعالجة التحديات الكبرى في مجلات التكوين والبحث العلمي وتحسين الجودة”.

وفيما يتعلق بالعجز الذي تعرفه ميزانية الكلية، عبر الإدريسي عن اعتقاده بأنه لا يمكن تخفيف العجز الحاصل في ميزانية الكلية “إلا بإعانات استثنائية وإضافية، في انتظار إعادة النظر في مصادر تمويل المؤسسة، وتنويعها والبحث عن أساليب للشراكة والتعاقد لجلب مداخيل إضافية تماشيا مع مقاصد مشروعنا الاستراتيجي لتمويل التكوين والبحث العلمي، الذي تقوم به الوحدات وفرق ومجموعات البحث بالمؤسسة”.

اترك تعليقا :
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *